19:04 GMT23 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    علق المدير السابق لوكالة الطاقة الذرية الدولية، النائب السابق للرئيس المصري، الدكتور محمد البرادعي، على الخطط الإسرائيلية لبسط السيادة على الأراضي التي يريد الفلسطينيون إقامة دولتهم عليها.

    وكتب البرادعي في حسابه الرسمي على "تويتر": "بينما العالم منهمك في مواجهة كورونا الجديد، تستعد اسرائيل بتأييد أمريكي وقح وبمخالفة لكل قانون، لضم غور الأردن إلى أراضيها".

    وأضاف "الاستنكار والتهديدات الجوفاء دون رؤية أو خطة عمل حقيقية مشتركة إزاء إهدار الحقوق الفلسطينية هو استمرار لغيبوبة عربية حزينة ومخيفة. التاريخ لن يرحم أحدا".

    من جهته قال مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط، أمس الأربعاء، إن على إسرائيل التخلي عن تهديدها بضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة، واصفا مثل تلك الخطة بأنها انتهاك خطير للقانون الدولي من شأنه أن "يغلق الباب أمام استئناف المفاوضات".

    وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن الحكومة ستبدأ مناقشات يوم الأول من يوليو/ تموز بشأن خطته لبسط السيادة الإسرائيلية على الأراضي التي يريد الفلسطينيون إقامة دولتهم عليها.

    ولا يوجد موعد معلن بعد لضم تلك الأراضي التي احتلتها إسرائيل عام 1967.

    انظر أيضا:

    ماذا يعني انسحاب فلسطين من جميع الاتفاقيات مع أمريكا وإسرائيل؟
    الإمارات ترد على تصريحات نتنياهو حول فلسطين
    مندوب فلسطين لدى الجامعة العربية: روسيا حليف استراتجي يمكن التعويل على مواقفه
    إسرائيل تمدد منع تلفزيون فلسطين الرسمي من العمل في القدس 6 أشهر
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, فلسطين, محمد البرادعي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook