03:02 GMT01 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد مستشار الرئاسة اليمنية، رئيس الحكومة السابق، أحمد عبيد بن دغر، اليوم الجمعة، أن اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، في 5 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، كفيل بإيقاف الصراع القائم بين الطرفين، نافياً الحاجة إلى اتفاق جديد.

    القاهرة – سبوتنيك. وقال بن دغر في تغريدة على حسابه في "تويتر": "‏لا نحتاج إلى اتفاق جديد، اتفاق الرياض بمصفوفته العسكرية والسياسية يكفي للخروج من دائرة العنف والصراع".

    وأضاف: "ما نحتاجه عقول جديدة، عقول تتخلى عن العنف سبيلاً للسلطة وتقبل بما يقرره صندوق الاقتراع، وفي غيابه نصوص الدستور والقانون النافذ، وضمائر حية تعلي من شأن الحق".

    وختم بن دغر قائلاً: "كفى عدن فوضى ودماً وبؤساً".

    في سياق متصل، اتهم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، المجلس الانتقالي الجنوبي، بمواصلة "التمرد" ورفض تنفيذ اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس في 5 نوفمبر الماضي، لإنهاء التوتر الناتج عن سيطرة الأخير على العاصمة المؤقتة عدن جنوبي اليمن.

    وأضاف: "بدل من تثمين الجهود واحترام إرادة الناس وتقدير جهود الأشقاء في المملكة العربية السعودية والأصدقاء في المجتمع الدولي، ذهبوا (المجلس الانتقالي) في طريق الغواية وقاموا بمواصلة التمرد بممارسات عملية رافضة للاتفاق ومحاولات متكررة للسطو على الدولة ومؤسساتها وإعاقتها عن القيام بمهامها ومنع تنفيذ اتفاق الرياض وصولا إلى ما سمي بإعلان الإدارة الذاتية والبدء بمهاجمة الجيش الوطني في أكثر من محافظة".

    انظر أيضا:

    الجيش اليمني: إحباط هجمات للحوثيين وتكبيدهم خسائر شمال البيضاء
    أطباء بلا حدود: كارثة فيروس كورونا تتكشف جنوب اليمن
    اليمن... وصول مساعدات طبية من "الصحة العالمية" والسعودية والإمارات لمواجهة "كورونا"
    في ذكرى تحقيق الوحدة...الرئيس اليمني يؤكد: عدم السماح بجر البلاد نحو مشاريع التقسيم والتجزئة
    الكلمات الدلالية:
    اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook