17:16 GMT15 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلن الجيش السوداني، عودة الهدوء إلى المنطقة الحدودية المشتركة مع إثيوبيا، مؤكدا في الوقت ذاته أن القوات السودانية الموجودة على الحدود متمركزة في مواقعها، بانتظار أي تعليمات قد تصدر من القيادة العليا.

    وقال المتحدث باسم الجيش السوداني، العميد عامر محمد الحسن، في تصريحات مع صحيفة "الشرق الأوسط"، إن "الأوضاع هادئة على حدود البلدين لليوم الثاني"، موضحا أن "هناك اتصالات قديمة بين قادة القوات الميدانية التابعة للبلدين، أفلحت في تهدئة الأوضاع على جانبي الحدود، وأن هذه الاتصالات قديمة، الغرض منها حفظ الحدود وأمنها".

    وأوضح العميد عامر، أن القوات السودانية الموجودة على الحدود متمركزة في مواقعها، بانتظار أي تعليمات قد تصدر من القيادة العليا، وقال إن "ما حدث هو رد فعل الجيش الموجود في الموقع بدون أي تعليمات، عالج الموضوع، أما إدارة الأمر سلبا أو إيجابا فمتروكة للجهات صاحبة القرار".

    وذكر الجيش السوادني، في بيان له، في وقت سابق، أن "مجموعة من الميليشيات الإثيوبية وصلت المنطقة شرق نهر عطبرة، واشتبكت مع الجيش السوداني الذي منعها من أخذ المياه، وأصيب جراءها أحد عناصر الميليشيا، فانسحبت إلى معسكر تابع للجيش الإثيوبي إلى الشرق، ثم عادت مدعومة بفصيلة مشاة إثيوبية أعادت الاشتباك مع أفراد الجيش السوداني، راح ضحيتها ضابط وأصيب ستة آخرون.

    ورغم فلتات عديدة كانت تقوم بها الميليشيات الإثيوبية في المنطقة، فإنه لم يسبق للسودان أن اتهم الجيش الإثيوبي صراحة بالاعتداء على أراضيه، وكان على الدوام يصف القوات التي تتوغل داخل حدود البلاد بأنها ميليشيات خارج سيطرة الحكومة الإثيوبية.

    انظر أيضا:

    اجتماع رفيع بين مصر والسودان بحضور قادة المخابرات بعد رسالة إثيوبيا الأخيرة
    ماذا يعني إعلان إثيوبيا عزمها ملء سد النهضة دون إعلام مصر والسودان؟
    مصر تعلن استعدادها لاستئناف مفاوضات سد النهضة مع السودان وإثيوبيا
    تزامنا مع اشتباكات على الحدود... السودان يعلن موقفه من الخلاف مع إثيوبيا بشأن سد النهضة
    السودان يعلن أن الهجوم على أراضيه جرى بإسناد من الجيش الإثيوبي
    الكلمات الدلالية:
    الجيش السوداني, إثيوبيا, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook