07:34 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال بشارة خير الله، مستشار الرئيس اللبناني السابق ميشال سليمان، إن المطلوب من لبنان الآن في ظل تطبيق "قانون قيصر" هو أن "يحيد نفسه عن صراعات المحاور وهو المبدأ الذي سبق أن اتفق عليه اللبنانيون بمبادرة من الرئيس السابق ميشال سليمان فيما عرف بإعلان بعبدا، الذي خرجت عليه جماعة حزب الله"، على حد قوله.

    وأشار خير الله في تصريحات لراديو سبوتنيك، إلى أن التأثير الذي سيطال لبنان جراء هذا القانون تأثير خطير لأن العقوبات "ستطال وقتها شخصيات مقربة من حزب الله والنظام السوري، ومنها شخصيات نيابية ووزارية ممثلة للشعب ومن ثم ستطال العقوبات الشعب نفسه".

    ولفت خير الله إلى أن التعاطي الوحيد المعقول أمام الحكومة اللبنانية هو "ما أشرت إليه بالعودة لمبدأ تحييد لبنان عن صراعات المحاور، وليس أمامه سوى ذلك لأن هذه الحكومة تحديدا تعتبر حكومة الفريق المهدد بالعقوبات".

    وكانت صحيفة الشرق الأوسط، أفادت بأن مجلس الوزراء اللبناني بصدد عقد اجتماع، اليوم الخميس، لبحث "قانون قيصر" الأمريكي الذي يفرض عقوبات على سوريا، ومناقشة تأثيره على لبنان.

    وقال وزير الصناعة اللبناني عماد حب الله، قبيل جلسة لمجلس الوزراء، إنه "لا يجب أن يكون هناك تأثير لـ(قانون قيصر) على الحكومة اللبنانية".

    انظر أيضا:

    صحيفة: "اليونيفيل" في لبنان بين صراع التمديد وتوسيع المهام أمريكيا
    كيف يكون تأثير العلاقة مع سوريا؟.. مخاوف من تداعيات قانون قيصر على لبنان
    دياب: استمرار عمل اليونيفيل في جنوب لبنان هو حاجة دولية قبل أن يكون مطلبا لبنانيا
    الكلمات الدلالية:
    قانون, سوريا, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook