15:00 GMT09 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    اتهم وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، اليوم الخميس، جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، بارتكاب جرائم إبادة جماعية، من خلال ترك المصابين بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" في مناطق سيطرتها يصارعون الموت، مطالباً بتشكيل لجنة تحقيق دولية.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال الإرياني، في سلسلة تغريدات على حسابه في "تويتر"، إن "الميليشيا الحوثية تركت آلاف المصابين والمشتبه في إصابتهم، بالعاصمة صنعاء ومناطق سيطرتها، في صراع مع الموت بفيروس كورونا، واضطرتهم إلى تجنب الذهاب حتى للمستشفيات الخاصة والبقاء في منازلهم خشية تصفيتهم بما بات يعرف بـ (حقن الرحمة) الحوثية".

    وأضاف: "ما يحدث في صنعاء ومناطق سيطرة الحوثيين جرائم إبادة جماعية لليمنيين الذين يموتون بالمئات يوميا بصمت، لولا التقارير الميدانية الدورية التي حصلت عليها الجهات المختصة وتكشف عن مئات الوفيات وآلاف المصابين وحجم الانفجار الوبائي وتفشي الفيروس".

    وأشار إلى "تخصيص الحوثيين فندق موفمبيك كمحجر صحي لقياداتهم وعناصرهم المصابة والمشتبه إصابتها بفيروس كورونا (كوفيد-19) وجهزته بأجهزة التنفس وكوادر صحية وتجهيزات طبية".

    ودعا الوزير الإرياني، الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية المعنية إلى "إدانة هذه الجرائم والانتهاكات التي يرتكبها الحوثيون، وتشكيل لجنة لتقصي الحقائق والضغط عليهم لاعتماد مبدأ الشفافية بشأن تفشي فيروس كورونا في مناطق سيطرتهم".

    انظر أيضا:

    "أنصار الله": التحالف قصف 3 محافظات بـ40 غارة جوية
    "أنصار الله": الحل في وقف العدوان لا في مؤتمر فاشل
    "أنصار الله": 31 غارة جوية للتحالف على 4 محافظات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook