01:25 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الباحث السياسي الكويتي وأستاذ العلاقات الدولية، فهد المكراد، إن "الكويت قامت بجهود كبيرة بالتعاون مع سلطنة عمان وبالتالي أصبح لديها الكثير من الخبرة والدراية بمواضع الخلل في العلاقات الدولية ما بين دولة قطر ودول مجلس التعاون الخليجي".

    ولفت المكراد، خلال حديثه لراديو سبوتنيك، إلى أن "حل الأزمة يكمن داخليا من خلال البيت الخليجي لذلك كانت هناك رحلات مكوكية بين الكويت والرياض وعمان من أجل تقريب وجهات النظر لعقد اجتماع قد يكون في الأسابيع القادمة لرأب هذا الصدع".

    وعن المحاولات الكويتية لوقف التراشق الاعلامي بين قطر ودول المقاطعة، أوضح المكراد أن "المرحلة الأولى تتمثل في وقف الهجمات الإعلامية بين الجزيرة والمحطات السعودية والإماراتية والخليجية الأخرى حتى يكون الطريق ممهد للتفاوض وحل المشكلات العالقة بين الدول الخليجية".

    وأشار إلى أن "المرحلة الثانية ستكون مفاوضات مباشرة برعاية كويتية عمانية والخطوة الثالثة هي إعادة هيكلة مجلس التعاون الخليجي حيث يتضمن وجود آلية معينة لفض النزاعات الدخلية".

    وبيّن أن "واشنطن حاولت في بداية الأزمة التدخل كوسيط لكن عندما أيقنت عدم وجود بارقة أمل في رأب الصدع تراجعت ووقفت ودعمت الكويت من أجل أن يكون الحل داخليا".

    وبدأت الأزمة الخليجية، في 5 يونيو/ حزيران 2017، وهي الأسوأ منذ تأسيس مجلس التعاون لدول الخليج العربية عام 1981، وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها إجراءات عقابية، بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الدول الأربع بمحاولة فرض السيطرة على قرارها السيادي.

    انظر أيضا:

    بعد تلقيه اتصالا هاتفيا من سلطان عمان… أمير قطر يبعث رسالة إلى أمير الكويت
    بعد أيام من مكالمة أمير قطر... لماذا اتصل سلطان عمان بأمير الكويت
    أمير قطر يتلقى "رسالة شفوية" من نظيره الكويتي
    الكلمات الدلالية:
    أخبارمصر, الأزمة الخليجية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook