17:26 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    كشفت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، سبب استقرار عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في بلادها وتراجع نسب الوفيات، وذلك في تصريحات صحفية نشرت اليوم.

    وذكرت أن الأسباب ترجع إلى اعتماد البروتوكول الجديد والذي يشمل توزيع العلاج حتى باب البيت، وبروتوكول الحالات الشديدة.

    وأضافت الوزيرة، اليوم الاثنين، أن انضمام 320 مستشفى، ساهم في في استيعاب الزيادة التي حدثت في نهاية رمضان وأول العيد.

    وتابعت: "اعتمدنا أسرة معينة لصالح الطاقم الطبي في كل مستشفى مع بروتوكول حماية وأعلى رعاية، وشباب الأطباء يفضلون العزل المنزلي ونتابعهم أيضا".

    وأعلنت وزارة الصحة المصرية، أمس الأحد، تسجيل 1467 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للمصابين إلى 34 ألفا و79 من ضمنهم 8961 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1237 وفاة.

    انظر أيضا:

    أول حفل في مصر يذاع على الهواء مباشرة بعد أزمة كورونا
    رئيس البرلمان المصري: لولا "كورونا" لوصل الحد الأدنى للعامل لـ4 آلاف جنيه
    مستشار السيسي: تطعيم ضد كورونا قد يطرح في مصر خلال شهرين
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook