06:08 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    حسم الجيش السوداني في بيان له، اليوم الاثنين، الجدل حول عودة قوات الدفاع الشعبي إلى العمل بعد تغيير اسمها.

    وبحسب وكالة الأنباء السودانية "سونا"، أكد الجيش السوداني أن قرار حل الدفاع الشعبي من الخدمة قرار لا رجعة فيه.

    وأضاف بيان الجيش السوداني، أن جميع ما تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي حول عودة الدفاع الشعبي إلى العمل بعد تغيير اسمها، هي أخبار غير صحيحة.

    وجاء في البيان "القوات المسلحة تؤكد عدم صحة هذه الأخبار ولا يوجد أي جسم قائم يمثل ما ورد في المعلومات المغلوطة المتداولة التي قصد منها الإساءة للمؤسسة العسكرية بما يخدم أجندة أعداء الوطن".

    ونفى الجيش في بيانه الصحفي عودة أي قوات تابعة لجهاز المخابرات العامة في البلاد إلى العمل، وأكد تسريح جميع المنتسبين إلى هذه المؤسسات واستلام مقارها.

    ونوهت القوات المسلحة السودانية إلى أنها تعيد تنظيم وهيكلة هذه المؤسسات وفق "متطلبات التغيير الحالي الساعي إلى إزالة المظاهر الدالة على عدم الاحترافية والولاء لغير الوطن ولن تنشئ أي أجسام تخالف عهدها مع الشعب السوداني".

    وبين البيان أن جميع مقرات هذه المؤسسات "تم توظيفها في وحدات تخدم القوات المسلحة التي عاهدت الشعب على حماية ثورته المجيدة وتطلعاته في بناء السودان، سودان الحرية والسلام والعدالة".

    انظر أيضا:

    السر في القصيدة... العثور على كنز هائل أخفاه صاحبه قبل 10 سنوات مات لأجله 5 أشخاص... صور وفيديو
    مزاد نيويورك شهد صراعا عليها... السعودية تكشف سر اختفاء أشهر لوحات ليوناردو دافنشي
    إثيوبيا تنشر صورا جديدة لـ"سد النهضة" وتفاجئ مصر والسودان بقرار الشهر المقبل
    رئيس وزراء إثيوبيا عن الحرب مع السودان: نحن أخوة
    الكلمات الدلالية:
    وحدات الدفاع الشعبي, قوات الأمن, الجيش السوداني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook