21:02 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إن بلاده تواجه تحديات كثيرة، غير أنهم قادرون على تجاوزها.

    وأشار الكاظمي في بيان له اليوم الأربعاء، إلى أن "الفساد وسوء الإدارة كانا سبباً بحصول الكوارث" في الماضي، بحسب موقع "رووداو" العراقي .

    وزار الكاظمي مدينة الموصل في ذكرى احتلالها من قبل عصابات "داعش" الإرهابية.

    ​وعقد رئيس الوزراء فور وصوله إلى الموصل اجتماعا مع القيادات العسكرية والأمنية في مقر عمليات نينوى، وأكد عدم تكرار ما حدث عام 2014، مشددا على وجوب حماية المواطنين.

    وأكد الكاظمي أن "تحرير الموصل شارك فيه كلّ أبناء العراق، واختلطت فيه الدماء، وانتصرنا ببطولات قواتنا البطلة".

    وتابع: "نواجه تحديات كبيرة، وقادرون على تجاوزها".

    وأعلن العراق، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول)، بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد.

    انظر أيضا:

    لماذا اختار الكاظمي كركوك في أول عملياته العسكرية ضد "داعش" بالعراق؟
    متحدث الجيش العراقي: الانقسامات تضرب تنظيم داعش
    "أبطال العراق" يقتلعون بقايا "داعش" من جبال وحقول نفط شرقي البلاد
    اعتقال اثنين من قياديي "داعش" أحدهما مسؤول المفخخات شمالي العراق
    نائب رئيس البرلمان العراقي يتحدث عن أسر "داعش" ويكشف "التحدي الأكبر"
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook