14:38 GMT08 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 14
    تابعنا عبر

    فوجئ موظف في أحد المستشفيات السعودية بوجود اسم ابنه بين الأسماء التي وردت إلى المستشفى للتأكد من إصابته بفيروس كورونا المستجد.

    وبحسب صحيفة "عكاظ" السعودية، كان الموظف أحمد المالكي، يطالع كشف الأسماء التي وردت إليه لإجراء أشعة ضمن فحوصات التأكد من الإصابة بفيروس كورونا، إذ اكتشف وجود اسم ابنه (11 شهرا) بين الأسماء التي حضرت إلى المستشفى لإجراء أشعة فأصيب بصدمة.

    وقال المالكي، إنه كان نائماً في أحد المواقع التي خصصتها المديرية العامة للصحة بالطائف للعاملين في مجال مكافحة كورونا لحماية ذويهم من الإصابة، وبعد استيقاظه طالع الأسماء المشتبه في إصابتهم ففوجئ بنجله إياد بينهم.

    وأشار إلى أنه ذهب ليرى الطفل الوارد اسمه في الكشف فتأكد أنه ابنه بالفعل ولم يكن مستوعباً الأمر في البداية، لافتا إلى أن "انتابه شعور لا يوصف بالخوف والرهبة".

    ولفت إلى أنه عزل نفسه عن أسرته منذ بدء الجائحة بحكم عمله في الأشعة على المرضى خوفاً من نقل العدوى لأبنائه، ولم يشاهدهم إلا عن بعد طيلة الشهرين الماضيين أو عبر الاتصال بالجوال.

    انظر أيضا:

    حقيقة إصابة الفنان السعودي محمد عبده بفيروس "كورونا"
    "الوضع مقلق"... طبيب سعودي يتحدث عن تطور غامض لانتشار "كورونا" في المملكة
    بسبب كورونا... توجيه سعودي رسمي بشأن خطبة الجمعة
    السعودية... تطبيق وسيلة مبتكرة لحماية موظفي القطاعات الصحية من كورونا
    وزير سعودي: عدم الالتزام بإجراءات مكافحة كورونا تسبب في إغلاق 71 مسجدا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook