16:31 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال هشام داود مستشار رئيس الوزراء العراقي إن الحوار المرتقب بين العراق والولايات المتحدة ليس فيه "شيئا مخفيا".

    وأوضح داود في حديث مع صحيفة "الصباح" العراقية: "الحوار المرتقب بين العراق والولايات المتحدة ليس فيه شيئا مخفيا، لاسيما وأن العراق يمتلك علاقات وديّة مع الولايات المتحدة كما يمتلك علاقات قوية مع البلدان الأخرى؛ ليس فقط في المجالين العسكري والأمني، بل علاقات في مجالات الطاقة والتعليم والثقافة والزراعة".

    وأضاف داود: "أمريكا بلد مهم، والعراق بحاجة إلى تنويع علاقاته مع البلدان المهمة ذات الاقتصادات القوية في العالم".

    وتابع: "العراق لديه أيضا علاقات عسكرية مع الولايات المتحدة، وأن الحكومات المتعاقبة في العراق كانت قد طلبت من واشنطن مساعدة العراق عسكريا في الحرب ضد عصابات داعش الإرهابية".

    وأردف: "اليوم حكومة (مصطفى) الكاظمي تؤكد أنّ العراق بات يمتلك إمكانيات وقدرات عسكرية وأمنية لمواجهة المخاطر والتحديات داخل البلد ومواجهة الإرهاب".

    وأكد أن "العراق ربما ليس بحاجة إلى هذا العدد من القوات الأمريكية ؛ (قرابة 5000 عسكري أمريكي في العراق).

    وأضاف مستشار رئيس الوزراء، "أن الحكومة العراقية تفكّر مع الولايات المتحدة على أنه آن الأوان لجدولة تواجد هذه القوات العسكرية على الأراضي العراقية، التي جاءت بطلب من الحكومة العراقية عام 2014، على أن تبقى علاقات ودية ويستمر التعاون بين البلدين في مجالات التدريب والمعلومات الاستخبارية ومواجهة الإرهاب ومكافحة عمليات التهريب والتي تضر بالعراق".

    انظر أيضا:

    الجيش العراقي يعلن بدء مفاوضات الانسحاب الأمريكي الكامل في يونيو المقبل
    إيران: ما يفعله الجيش الأمريكي في العراق يجر المنطقة نحو كارثة
    الجيش الأمريكي يدخل رتلا محملا بمعدات لوجستية من العراق إلى ريف الحسكة.. صور
    قائد الجيش الأمريكي: سنبقى ملتزمين بشركائنا العراقيين والسوريين ضد الإرهاب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook