08:21 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    أكد نائب رئيس مجلس الوزراء الليبي لشؤون الخدمات، ومقرها شرق ليبيا، عبد السلام البدري، أنه لا صحة لما يتم تداوله من تصريحات منسوبة إليه بشأن طلبه الدعم والتأييد من إسرائيل، أو إقامة علاقات معها.

    القاهرة  – سبوتنيك. وقال بيان صدر عن الإدارة العامة للإعلام الخارجي، التابعة للحكومة في الشرق، الجمعة، إن "نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الخدمات، عبد السلام البدري، ينفي ما يتم تداوله من تصريحات منسوبة إليه بشأن طلبه الدعم والتأييد للكيان الصهيوني أو إقامة علاقات مع ما يعرف بـ(إسرائيل)".

    وأكد البدري أنه "سيتخذ الإجراءات القانونية كافة حيال هذه التصريحات التي تسعى إلى تشويه دور الحكومة الليبية في دعم القوات المسلحة في حربها ضد الغزو التركي والتدخلات الخارجية".

    وكانت صحيفة "ماكور ريشون" أكدت أنها أجرت مقابلة مع نائب رئيس مجلس الوزراء الليبي، ونقلت عنه أن "الحكومة المنعقدة في شرق ليبيا لن تسمح للمجنون في إسطنبول أن يسحق كنوز ليبيا الطبيعية".

    وأضافت أنه دعا إسرائيل للانضمام إلى مبادرة سياسية جديدة بالتعاون مع اليونان وقبرص ومصر ولبنان، بتوقيع اتفاقية بحرية مشتركة، نظير اتفاق الحدود البحرية الذي وقعته تركيا مع الحكومة الليبية المنعقدة في طرابلس.

    وأكد البدري في تصريحاته للصحيفة الإسرائيلية أن "الجيش الوطني الليبي كان مضطرا للانسحاب من بعض المواقع مؤخرا من الناحية التكتيكية، وهي خطوة أنقذت العديد من الأرواح، وأن حصار طرابلس كان خطأ"، بحسب الصحيفة.

    وتابع: "عند وصول الأتراك مع الطائرات المسيرة كان الجيش الليبي غير مستعدًا، ولكن مع معدات عسكرية حديثة مناسبة سيتمكن من التأقلم والتعامل مع الوضع مرة أخرى".

    واستطرد عبد السلام أن ليبيا لديها تاريخ طويل من الاتصال مع شعب إسرائيل والجالية اليهودية، مؤكدًا أنه "يريد خريطة جديدة تأخذ في الاعتبار مصالح ليبيا إلى جانب دول المنطقة، ورحيل جميع الأجانب من ليبيا"، وفقا للصحيفة.

    وتابع: "بالنسبة لنا، الشركات الأمريكية هي التي أسست صناعتنا النفطية ونحن ندعوها للعودة".

    وقالت الصحيفة الإسرائيلية إن المسؤول الليبي بعث برسالة إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو "لم نكن ولن نكون أعداء أبدًا ونأمل أن تدعمونا، الظروف هي التي فصلتنا عن بعض حتى الآن، نحن ندعم مبدأ الدولتين وحاليا لدينا مصلحة مشتركة، (الرئيس التركي رجب طيب) أردوغان هو إرهابي".

    وأضاف: "نحن وأنتم في نفس الطرف وسيكون من الغباء أن نتجاهل ذلك"، بحسب الصحيفة الإسرائيلية.

    انظر أيضا:

    جاويش أوغلو: على أمريكا أن تقوم بدور أكثر فاعلية في ليبيا
    بعثة الأمم المتحدة في ليبيا تكشف تفاصيل اجتماعين مع "الوفاق" و"الجيش الليبي"
    مصر والإمارات تدينان تعريض حياة المدنيين في ليبيا للخطر
    قذاف الدم: سيف الإسلام القذافي له شعبية في ليبيا وعليه ألا يقف متفرجا
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, تركيا, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook