00:41 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 13
    تابعنا عبر

    عبر رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري عن قلقه من أحداث التخريب والعنف التي شهدتها العاصمة بيروت احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية، منتقداً دور الحكومة في التعامل معها.

    وقال الحريري في تغريدة بحسابه الرسمي على تويتر "تمر ذكرى استشهاد رمز الوفاء والشجاعة ابن بيروت القاضي وليد عيدو وابنه خالد فيما العهد وحكومته يضربان عرض الحائط باستقلالية القضاء ويتفرجان على تخريب أسواق بيروت وإحراق قلبها والاعتداء على دورها وكرامتها".

    وأضاف الحريري "من أجل وليد وكل شهداء ثورة الأرز، ودفاعاً عن بيروت وكل لبنان مستمرون وفاء لتضحيات الشهداء. الرحمة لوليد وخالد وكل الشهداء".

    وقال رئيس الوزراء السابق إن "الذين نظموا ونفذوا هجمات التكسير والتخريب والحرق في بيروت لا يملكون ذرة من أهداف الثورة وقيمها. إنهم مجموعات مضللة تنجرف وراء مخطط ملعون يسعى إلى الفتنة ولمزيد من الانهيار".

    وأضاف "لشباب وشابات الثورة نقول (هذه الهجمات هدفها تأليب الرأي العام ضد التحركات الشعبية واستباق الدعوات إلى التجمع والاعتصام... احذروا المتسللين إلى صفوفكم والمتسلقين على مطالبكم".

    وتابع الحريري "لأهل الحكم والحكومة ورعاة الدراجات النارية نقول، بيروت ليست مكسر عصا لأحد... لا تجبروا الناس على حماية أملاكهم وأرزاقهم بأنفسهم. المسؤولية عندكم من أعلى الهرم الى أدناه ونحن لن نقف متفرجين على تخريب العاصمة".

    انظر أيضا:

    وزير الصحة اللبناني يهاجم حاكم مصرف لبنان وممثل المصارف اللبنانية
    تواصل الاحتجاجات في لبنان لليوم الثاني على التوالي
    صحيفة: إقالة حاكم مصرف لبنان كانت واردة وتم التراجع عنها في اللحظات الأخيرة
    الكلمات الدلالية:
    مظاهرات, بيروت, لبنان, الحريري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook