07:17 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    كشفت السلطات المصرية، واقعة غريبة أثارت جدلا واسعا في البلاد، بعدما تم تبديل جثث المتوفين بفيروس كورونا في مستشفى العزل بكفر الزيات، حيث وقعت الأزمة بعد اكتشاف نجل سيدة متوفاة أن الجثة التي تسلمها لدفنها كانت لرجل بالخطأ.

    وتشهد مستشفيات العزل إجراءات احترازية في التعامل مع جثامين المتوفين بفيروس كورونا، من بينها تغسيلهم وتكفينهم في المستشفى ووضع الجثمان في كيس بلاستيكي، ليحدث خطأ إداري بتسجيل بطاقات الجثث التي تتضمن بيانات المتوفين بشكل غير سليم ما نتج عنه هذا الخطأ الفادح.

    وفتح وكيل وزارة الصحة بحافظة الغربية الدكتور عبد الناصر حميدة تحقيقا في واقعة تبادل جثة رجل من إحدى قرى كفر الزيات وسيدة من مدينة المحلة توفيا بفيروس كورونا، داخل مستشفى عزل كفر الزيات، حيث تقررت إحالة عامل وعاملة بمشرحة المستشفى للتحقيق بصفتهما مسؤولَين عن إجراءات التغسيل وتكفين جثمان المتوفين بكورونا.

    واكتشف نجل المتوفاة بكورونا بمدينة المحلة الكبرى الواقعة في أثناء مراسم الدفن حيث تبين أن معالم جسد المتوفية مختلفة، وطلب الكشف عن وجهها للتأكد، وتبين أن الجثة لرجل، ليتواصلوا مع إدارة مستشفى عزل كفر الزيات وتدارك الخطأ، وتبين أن جثة الرجل لمتوفى بكفر الزيات.

    وسجلت مصر أمس الجمعه، 1577 إصابة جديدة لفيروس كورونا، إضافة إلى 45 حالة وفاة، في الساعات الـ 24 الأخيرة. وأعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، الجمعة، خروج 417 من مصابي كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، بعد تلقيهم الرعاية الطبية.

     

    انظر أيضا:

    إصابة طبيب نادي الزمالك ومنتخب مصر السابق بفيروس كورونا
    مصر: لدينا مستشفيات قادرة على استيعاب جميع مصابي كورونا
    الإعلان عن أول فيلم سينمائي مصري يتحدث عن جائحة كورونا
    شفاء الممثل المصري كريم قاسم من فيروس كورونا... صورة
    مسؤول مصري: هذا العقار نتائجه "غير مبشرة" في علاج كورونا... الإصابات اليومية قد ترتفع إلى 2500 حالة
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook