23:48 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشفت وزارة الداخلية الألمانية أن أكثر من ألف لاجئ سوري عادوا طوعا إلى بلادهم بدعم مالي من الحكومة الاتحادية منذ عام 2017. 

    وأفادت وكالة "دويتش فيله"، ظهر اليوم الأحد، بأن الهيئة الاتحادية للهجرة وشؤون اللاجئين الألمانية دفعت أموالا لإجمالي 199 رحلة إعادة في عام 2017، و466 في عام 2018، و347 العام الماضي.

    وأشارت الداخلية الألمانية إلى أنه من المتوقع أن العدد الفعلي لحالات العودة الطوعية إلى سوريا أعلى من ذلك، لأنه لم يتم تقديم طلبات التمويل للرحلات من خلال هيئة شؤون اللاجئين من جميع الولايات دائما.

    ونوهت الوزارة إلى أنه لن يتم دعم العودة الطوعية حاليا إلى سوريا بسبب الوضع الأمني الصعب، وذلك بحسب ما جاء على صفحة الحكومة الألمانية عن برامج الإعادة.

    وكانت وزارة الخارجية الألمانية قد قالت مؤخرا إن سوريا لا تزال مكانا غير آمن بالنسبة للاجئين، حيث أصدرت الوزارة بيانا يوم الخميس الماضي، قالت فيه: "لا تزال هناك مخاطر جمة على اللاجئين في سوريا، سواء بسبب الميليشيات العديدة ونقاط التفتيش التابعة لها أو الأسلحة الموجودة في يد هذه الميليشيات".

    ويشار إلى أنه منذ أكثر من 40 عاما تدعم الحكومة الاتحادية والولايات الألمانية ماليا الإعادة الطوعية إلى الوطن. ويتم خلال ذلك توفير أموال لبدء العمل في الموطن إلى جانب تكاليف السفر. وهناك العديد من البرامج التي من شأنها دعم الأشخاص تنظيميا وماليا عند العودة إلى مواطنهم. 

    وكان نحو 630 ألف سوري قدموا طلبات لجوء في ألمانيا منذ بداية الحرب الأهلية في موطنهم، وحصل أغلبهم على حماية في ألمانيا.

    انظر أيضا:

    تواصل عودة المهاجرين السوريين من لبنان
    وفاة سوري في تركيا بعد تدخل اليونان لمنع عبور مهاجرين
    تركيا تفتح أبوابها لعشرات المهاجرين السوريين إلى أوروبا
    عائلات مصرية وسورية بمراكز الإيواء في ليبيا... واتهامات متبادلة بشأن استهداف المهاجرين
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, ألمانيا, مهاجرون في أوربا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook