10:42 GMT03 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الوفد السوداني لمباحثات سد النهضة الإثيوبي في بيان، اليوم الأربعاء، إن حل الخلافات القانونية بشأن سد النهضة يحتاج لتوافق وإرادة سياسية.

    وبحسب وكالة الأنباء السودانية، جاء في البيان أن "المفاوضات الثلاثية بين مصر وإثيوبيا والسودان برئاسة وزراء الري في البلدان الثلاثة تواصلت اليوم وسبقت الجلسة اجتماعات اللجان الفنية والقانونية سعيا للتوصل لحلول مرضية وعادلة حول القضايا الخلافية".

    وأشار البيان إلى أنه "رغم التقدم المعتبر الذي تم تحقيقه في الجوانب الفنية المتعلقة بملء وتشغيل سد النهضة، إلا أن الخلافات في الجوانب القانونية كشفت عن خلافات حقيقية بين الأطراف الثلاثة حول عدد من القضايا على رأسها مدى إلزامية الاتفاق وآلية حل النزاعات وعدم ربط الاتفاق بأي اتفاقيات أخرى باعتبار أن الاتفاق الحالي يفترض أن يتعلق بملء وتشغيل السد وليس بتقاسم حصص المياه بين الدول الثلاثة".

    وأوضح: "على ضؤء هذه التطورات، طلب الوفد السوداني إحالة الملفات الخلافية لرؤساء الوزراء في الدول الثلاث للوصول لتوافق سياسي بشأنها بما يوفر الإرادة السياسية التي تسمح باستئناف المفاوضات في أسرع وقت بعد التشاور بين وزراء الري في الدول الثلاث".

    وكان وزير الخارجية المصري سامح شكري هدد، الاثنين الماضي، باتخاذ خيارات أخرى، إذا واصلت إثيوبيا تعنتها في مفاوضات "سد النهضة"، مؤكدا "أن الموقف التفاوضي الأخير لا يبشر بحدوث نتائج إيجابية مع استمرارية نهج التعنت الإثيوبي على نحو ستضطر مصر معه لبحث خيارات أخرى كاللجوء إلى مجلس الأمن الدولي لكي ينهض بمسؤولياته في تدارك التأثير على السلم والأمن الدوليين عبر الحيلولة دون اتخاذ إثيوبيا إجراء أحاديا يؤثر سلبا على حقوق مصر المائية".

    إنفوجرافيك
    © Sputnik /
    سد النهضة.. آمال إثيوبيا ومخاوف مصر

    انظر أيضا:

    إثيوبيا ترد على تهديد مصر وتوجه لها "اتهاما خطيرا" بشأن "سد النهضة"
    "للاتفاق على البنود القانونية"... ثلاثي "سد النهضة" يتفاوض لليوم السادس على التوالي
    إثيوبيا تصدر بيانا قبل ساعات من الاجتماع الحاسم لمفاوضات "سد النهضة"
    الجامعة العربية: مصر تدير ملف "سد النهضة" بحكمة والتعنت الإثيوبي أوصلنا لهذه النقطة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, سد النهضة, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook