04:52 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أرسلت وزارة العدل الجزائرية، أمس الخميس، إلى الجهات القضائية نص المذكرة الصادرة عن وزير العدل حافظ الأختام، والمتعلقة باستئناف العمل القضائي.

    ونصت المذكرة على ضرورة استمرار النشاط القضائي لغاية 31 يوليو/تموز واستئنافه ابتداء من الأول من سبتمبر/ أيلول، على أن تحدد العطلة السنوية بمقتضى تعليمة ستبلغ إلى الجهات القضائية في القريب العاجل، حسبما ذكرت صحيفة "النهار" الجزائرية.

    وأوضحت المذكرة أن استئناف العمل القضائي يندرج ضمن التدابير المتخذة من طرف السلطات العمومية الرامية إلى التخفيف من إجراءات الحجر الصحي مع الالتزام بالتدابير الوقائية من انتشار وباء فيروس كورونا.

    وتستند المذكرة إلى نتائج اجتماع وزير العدل، حافظ الأختام مع الرؤساء والنواب العامين لدى المجالس القضائية المنعقد بتاريخ 15 يونيو/حزيران، حيث أسفر إجماعا على إمكانية استئناف العمل القضائي مع الالتزام الصارم بالقواعد الإحترازية.

    وتناولت المذكرة كيفيات العملية لاستئناف العمل القضائي في مجالات محكمة الجنايات، في الأقسام والغرف المدنية، في القضايا الجزائية، بخصوص استخراج المحبوسين للتحقيق، بخصوص العمل الإداري والعطلة السنوية.

    ونظمت المذكرة مسألة استئناف العمل في القضايا الجزائية واستخراج المحبوسين للتحقيق مع احترام التدابير المتخذة من طرف السلطات العامة، وأوصت بجدوى تحبيذ وتفضيل أسلوب المحاضرة المرئية عن بُعد قصد ضمان العودة التدريجية للوضعية العادية، كما أولت هذه المذكرة عناية خاصة لاستئناف العمل الإداري لاسيما بضمان الحد الأدنى من الخدمات على مستوى مصلحة تسجيل القضايا والدعاوى ومصلحة استقبال الطعون والاستعلامات وتسليم الأحكام.

    انظر أيضا:

    صحيفة: تركيا تمنح الجزائريين المنتهية إقامتهم فيها مهلة لمغادرة أراضيها
    الأوقاف الجزائرية: المقارنة بين المساجد والأسواق في رفع الحجر "مغلوطة"
    رئيس الجزائر يبعث برقية إلى ملك المغرب
    بعد تظاهر المئات... تباين حول إمكانية عودة الحراك الجزائري للشارع
    الكلمات الدلالية:
    الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook