05:53 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    فجع العراق، صباح اليوم، الأحد، 21 حزيران/ يونيو، بوفاة أحد أبرز نجومه في العصر الذهبي للكرة العراقية، اللاعب الدولي الأسطورة، أحمد راضي، متأثرا ً بمضاعفات فيروس كورونا المستجد – كوفيد 19، في بغداد.

    وشيع رياضيون، وإعلاميون، مع ذوي اللاعب، أحمد راضي، جثمانه من أمام مستشفى النعمان في بغداد، وسط صدمة، وحزن كبير على رحيله المبكر عن عمر 56 عاما، بعد نحو أسبوع من تشخيص إصابته بفيروس كورونا.

    وتأتي وفاة راضي، بعد 10 أيام على وفاة مدرب منتخب ناشئي العراق لكرة القدم، علي هادي عن عمر ناهز 53 عاما، بعد إصابته بفيروس كورونا أيضا في مطلع الشهر الجاري الذي سجل ارتفاعا قياسيا بعدد المصابين، والوفيات في عموم البلاد.

    وأعلن ديوان الوقف السني، اليوم، تكفله بدفن الراحل، في مكان استحدث بمقبرة الكرخ، في بغداد، خاص بضحايا كورونا "كوفيد19".

    وتدهورت الحالة الصحية للنجم الدولي السابق في وقت متأخر ليلة أمس، وتوفي قبل أن يسافر إلى عمان فجر اليوم، وكان "من المفترض أن يغادر إلى العاصمة الأردنية للعلاج هناك حيث مقر إقامته".

    ودخل راضي إلى المستشفى مؤخرا بعد ظهور نتائج التحليل التي أكدت إصابته بفيروس كورونا.

    يذكر أن العراق يسجل إصابات ووفيات متزايدة بفيروس "كورونا" خلال الأسابيع الأخيرة، وسط مخاوف من انهيار النظام الصحي، حيث بلغ إجمالي الإصابات في البلاد 29 ألفا و222، منها ألف و13 وفاة، و13 ألفا و211 حالة شفاء.

    انظر أيضا:

    الرئيس العراقي ينعى أحمد راضي ومطالبات بإقالة وزير الصحة
    ارتفاع غير مسبوق لعدد الإصابات بفيروس كورونا في العراق
    وفاة أسطورة كرة القدم العربية بعد إصابته بفيروس "كورونا"
    تصريحات طبية... أحمد راضي أزال جهاز الأوكسجين بنفسه صباحا
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook