16:35 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    خلافات سد النهضة (108)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تلقى رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، أمس الثلاثاء، اتصالا هاتفيا من وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين، للتباحث حول سير مفاوضات سد النهضة. 

    وأفادت وكالة السودان للأنباء "سونا"، صباح اليوم الأربعاء، بأن الوزير الأمريكي قد أشاد بجهود السودان المبذولة للتوصل لتوافق بين الدول الثلاث السودان، ومصر، وإثيوبيا في ملف سد النهضة.

    وأعرب حمدوك للوزير الأمريكي عن شكر بلاده على دعم الولايات المتحدة لإنجاح المفاوضات بين الدول الثلاث، مؤكدا على أن السودان كطرف أصيل في هذه القضية، سيواصل جهوده من أجل الوصول لاتفاق مرض لجميع الأطراف.

    وفي سياق متصل، قال وزير الري والموارد المائية السوداني، ياسر عباس، إن الآثار الإيجابية المحتملة لسد النهضة على السودان يمكن أن تتحول الى مخاطر، دون اتفاق حول الملء الأول والتشغيل.

    وأفادت وكالة السودان للأنباء "سونا"، مساء أمس الثلاثاء، بأن عباس قد أقر بوجود احتمالية أضرار تتعلق بالتشغيل غير الآمن للخزانات السودانية حال عدم التنسيق وتبادل البيانات مع الجانب الإثيوبي.

    ورأى ياسر عباس أن سد النهضة يمكن أن يكون بادرة تعاون إقليمي بين الدول الثلاث، والمتمثلة في توفير الطاقة من إثيوبيا والغذاء من السودان، باستغلال أراضيه الزراعية، ورأس المال والاستثمار الصناعي من مصر، مع إنشاء سوق مشتركة تعزز هذا التكامل.

    وجدد وزير الري السوداني تأكيد بلاده على أهمية الوصول إلى اتفاقية ملزمة قانونا في قضية ملء وتشغيل سد النهضة، دون التطرق إلى توزيع حصص مياه النيل الأزرق.

    إنفوجرافيك
    © Sputnik /
    سد النهضة.. آمال إثيوبيا ومخاوف مصر
    الموضوع:
    خلافات سد النهضة (108)

    انظر أيضا:

    هل باتت الحرب هي الخيار الأوحد إذا فشل مجلس الأمن في حل أزمة سد النهضة؟
    مصر تناشد الدول العربية دعم تحركاتها في أزمة سد النهضة
    مصر تكشف عن الموقف الدولي بشأن أزمة سد النهضة
    إثيوبيا: تجاوز مصري و"أمر مؤسف" في مذكرة مجلس الأمن حول سد النهضة
    الكلمات الدلالية:
    مصر, أمريكا, السودان, سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook