10:33 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    101
    تابعنا عبر

    قال وزير الري والموارد المائية السوداني، ياسر عباس، اليوم الأربعاء، إن الخلافات بشأن سد النهضة تركز على جوانب قانونية.

    وأضاف الوزير السوداني، خلال مؤتمر صحفي له بوزارة الخارجية، أن العودة للتفاوض بشأن سد النهضة تتطلب إرادة سياسية لحل القضايا الخلافية، وفقا لما نشرته وكالة الأنباء السودانية "سونا".

    وتابع: "إن مسودة الاتفاق التي قدمها السودان تصلح كأساس للتوافق بين الدول الثلاث خصوصا وأن هناك توافق في معظم المسائل الفنية".

    وأشار إلى "اشتراط السودان توقيع اتفاق قبل بدء ملء سد النهضة لأن سلامة سد الروصيرص تعتمد بصورة مباشرة على تشغيل سد النهضة".

    وأكد عباس أن "الخلافات تتركز حاليا في القضايا القانونية وإلزامية الإتفاق وعدم ربطه باتفاقيات تقاسم المياه وحل النزاعات مع بعض المسائل الفنية".

    ولفت وزير الري إلى أن "السودان بصدد دراسة تقديم خطاب لمجلس الأمن الدولي لتوضيح موقفه أسوة بمصر وإثيوبيا، مبينا أن السودان تلقى دعوة من إثيوبيا لاستئناف المفاوضات، فيما أعادت الحكومة تأكيد موقفها بأن العودة لمائدة التفاوض يتطلب إرادة سياسية لحل القضايا الخلافية العالقة".

    إنفوجرافيك
    © Sputnik
    سد النهضة.. آمال إثيوبيا ومخاوف مصر

     

    الكلمات الدلالية:
    أخبار, سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook