03:56 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 112
    تابعنا عبر

    شنت القوات الإيرانية منذ وقت متأخر من ليلة أمس الأربعاء، هجمات مسلحة ترافقت بقصف استهدف مواقع لحزب معاد لها في المناطق الحدودية المحاذية للأراضي العراقية.

    وكشف عضو العلاقات في حزب العمال الكردستاني، كاوه شيخ موس، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الخميس 25 حزيران/يونيو، عن تحرك إيراني في المناطق الحدودية مع الدولة العراقية، وحصول اشتباكات مع الحزب الديمقراطي الإيراني.

    وأوضح شيخ موس أن القوات الإيرانية نفذت عمليات تمشيط في الحدود، وحصلت مناوشات وصدامات مسلحة بينها وبين عناصر الحزب الديمقراطي الإيراني الذين يتواجدون في الأراضي الإيرانية المحاذية للعراق، في وقت متأخر من الليل.

    وأكد شيخ موس أن القوات الإيرانية قصفت عدة مواقع للحزب الديمقراطي الكردي الإيراني، في بعض المناطق التي يتواجدون فيها، نافيا حصول اشتباكات بين الجيش الإيراني، وعناصر حزب العمال الكردستاني.

    وكشف الأمين العام لوزارة البيشمركة التابعة لإقليم كردستان العراق، الفريق جبار ياور، في تصريح لمراسلتنا، الأربعاء الماضي 17 حزيران، أن القصف الإيراني كان 15 قذيفة مدفعية ثقيلة استهدفت المنطقة المذكورة، منذ ظهر يوم الثلاثاء المصادف 16 حزيران/ يونيو الجاري، في تمام الساعة الحادية عشر قبل الظهر.

    وأتم ياور، من بعد ذلك قصفت القوات الإيرانية نفس المنطقة بالرشاشات الثقيلة لمدة 15 دقيقة، ولم تكن هناك خسائر بشرية وإنما كانت هناك خسائر مادية كبيرة بسبب حرق المزارع، والبساتين، والمحاصيل الزراعية للمواطنين العزل في المنطقة.

    ومن جهة أخرى، تنفذ القوات التركية في السنوات الماضية عمليات مكثفة ضد المسلحين الأكراد، الذين تعتبرهم إرهابيين، في كل من العراق وسوريا، قائلة إن ذلك يأتي ردا على هجمات شنها أو خطط لها عناصر "حزب العمال الكردستاني"، الذي تحاربه تركيا منذ نحو أربعة عقود داخل البلاد وخارجها.

    انظر أيضا:

    القصف التركي داخل الأراضي العراقية… اتفاق أم انتهاك؟
    خاص لـ"سبوتنيك"... حصيلة وخسائر قصف تركي - إيراني يستهدف العراق
    جامعة الدول العربية تعلق على القصف التركي شمالي العراق
    أول تحرك من العراق ضد إيران بعد قصف الحرس الثوري بعض المناطق الحدودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook