20:07 GMT05 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    بحث وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، عبد الله بن زايد آل نهيان، مستجدات الأوضاع في المنطقة، خلال اتصال هاتفي مع جوزيب بوريل الممثل الأعلى الأوروبي للشؤون الخارجية والأمن.

    أفادت وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، أن ابن زايد بحث مع بوريل العلاقات الإماراتية - الأوروبية وقضايا المنطقة.

    وبحث الطرفان تطورات الأوضاع في المنطقة، وعددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك ومنها ليبيا والسودان.

    كما ناقش وزير الخارجية الإماراتي، مع الممثل الأعلى الأوروبي للشؤون الخارجية والأمن سبل تعزيز الأمن في منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط.

    وقال ابن زايد إن تضافر جهود المجتمع الدولي من أجل التوصل إلى حل ليبي - ليبي للأزمة الحالية، أمر ضروري، مشيدا في هذا الصدد بالجهود الحثيثة التي تبذلها جمهورية مصر العربية الشقيقة للتوصل إلى حل سياسي للأزمة الليبية والتي تنطلق من حرصها على استقرار ليبيا.

    وأشار إلى أن "الإمارات رسالتها للعالم أجمع رسالة سلام واستقرار وتنمية وتتطلع إلى أن تقود جميع هذه الجهود المخلصة إلى حل الأزمة الليبية، بما يعود بالخير على الشعب الليبي الشقيق ويحقق تطلعاته في التنمية والازدهار".

    وأكد وزير الخارجية على حرص دولة الإمارات على تعزيز علاقاتها وتنمية وتطوير مجالات التعاون المشترك مع دول الاتحاد الأوروبي، كما أكد على العلاقات المتميزة التي تحظى بها دولة الإمارات مع دول الاتحاد الأوروبي والحرص المستمر على تعزيز التعاون المشترك في العديد من المجالات.

    انظر أيضا:

    أول تعليق من الإمارات على مزاعم اغتيال وزير الخارجية عبد الله بن زايد
    بيان مصري إماراتي مشترك بشأن ليبيا
    ابن زايد يعلق على اتفاق إيطاليا واليونان في المتوسط ويتحدث عن "التدخلات التركية"
    مصر والإمارات تدينان تعريض حياة المدنيين في ليبيا للخطر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار, الإمارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook