07:00 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    نشرت شبكة "سكاي نيوز" التفاصيل الكاملة لنص خطاب السودان الذي وجهته وزيرة الخارجية السودانية، أسماء عبد الله، إلى مجلس الأمن الدولي بشأن مفاوضات سد النهضة.

    وشرحت الرسالة موقف السودان الرسمي بشأن مفاوضات سد النهضة، مؤكدة ضرورة امتناع الأطراف عن اتخاذ قرارات أحادية الجانب، بما في ذلك ملء خزان السد من جانب إثيوبيا.

    فيما يلي نص الخطاب  الذي حث أيضا مجلس الأمن على دعم جهود الخرطوم من أجل استئناف المفاوضات المتعثرة: "عطفا على رسالتي السابقة المؤرخة بتاريخ 2 يونيو / حزيران، وعلى الرسالتين الأخيريتين المرسلتين من مصر وإثيوبيا بتاريخ 19 و22 يونيو / حزيران،  بشأن التطورات الأخيرة المتعلقة بعملية مفاوضات سد النهضة الإثيوبي المتعثرة".

    ونوهت وزيرة الخارجية، إلى أن الرسالة السابقة المؤرخة في الثاني من يونيو / حزيران، أكدت على "حقيقة أن السودان يؤمن دائما بالتعاون والشراكة الإقليميين بشأن النيل الأزرق ونهر النيل بشكل عام".

    وأشارت الوزيرة فر رسالتها إلى أنه لسد النهضة القدرة على "إحداث تأثيرات إيجابية وأخرى سلبية على حد سواء"، وأن هذه التأثيرات تتسم بأهمية كبيرة تحتم على جميع الأطراف بذل كل الجهود الممكنه لحل المشكلة و"التحلي بروح التعاون لإدراك الآثار الإيجابية، والتعاون الجاد من أجل تخفيف الآثار السلبية".

    وأكد الخطاب التزام الخرطوم بمبادئ قانون المياه الدولي، خاصة المبادئ المتعلقة بالاستعمال العادل والمعقول للموارد المائية المشتركة، من دون إلحاق الضرر بالدول الأخرى، والتي تم التأكيد عليها من قبل الدول الثلاث عند توقيع إعلان المبادئ الذي في عام 2015".

    وطالبت الوزيرة مجلس الأمن الدولي بتشجيع الأطراف على الامتناع عن اتخاذ "إجراءات أحادية الجانب" ودعم جهود الخرطوم من أجل استئناف المفاوضات فورا وبحسن نية".

    وعبرت الوزيرة عن شعورها بالالتزام لضرورة كتابة هذه الرسالة من أجل إطلاع مجلس الأمن على أحدث التطورات المهمة، مؤكدة على نتائح مبادرة رئيس وزراء السودان عبد الله حمدوك الأخيرة، التي هدفت إلى إنهاء "الجمود وإقناع الأطراف على استئناف المفاوضات الثلاثية"، والتي وجهت دعوة لجنوب أفريقيا وأمريكا والاتحاد الأوروبي للعب دور المراقبين الدوليين، والذين حضروا الاجتماعات الثلاثية.

    وأبلغ السودان مجلس الأمن الدولي، اليوم الخميس، أن "حياة ملايين الناس مهددة إن تم ملء سد النهضة"، بحسب قناة "العربية".

    وبدورها، تقدمت مصر أخيرا بطلب إلى مجلس الأمن الدولي حول سد النهضة الأثيوبي، تدعو فيه المجلس إلى التدخل من أجل تأكيد أهمية مواصلة الدول الثلاث مصر وإثيوبيا والسودان التفاوض بحسن نية، وذلك تنفيذاً لالتزاماتها وفق قواعد القانون الدولي من أجل التوصل إلى حل عادل ومتوازن لقضية سد النهضة الإثيوبي، وعدم اتخاذ أية إجراءات أحادية قد يكون من شأنها التأثير على فرص التوصل إلى اتفاق.

    وقد استند خطاب مصر إلى مجلس الأمن إلى المادة 35 من ميثاق الأمم المتحدة التي تجيز للدول الأعضاء أن تنبه المجلس إلى أية أزمة من شأنها أن تهدد الأمن والسلم الدوليين

    انظر أيضا:

    تدمر جمال الوجه... 14 مؤشرا خطيرا لنقص فيتامين "ب 7" في الجسم
    عنصران أساسيان انخفاضهما يفقدك الذاكرة
    لحرف مساره عن الأرض... "ناسا" تعلن نيتها تحطيم مسبار بكويكب "هرم خوفو"... صور
    بعد إحباط "هجوم شديد"... إثيوبيا تتحدث عن "تحركات مصرية مفاجئة"
    محيط مالح يضج بالحياة على أحد أقمار المجموعة الشمسية... صور
    الكلمات الدلالية:
    إثيوبيا, سد النهضة, السودان, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook