05:09 GMT08 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذر وزير الصحة العامة في حكومة الإنقاذ الوطني المشكلة من جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، د. طه المتوكل، اليوم الجمعة، من كارثة صحية كبرى جراء انعدام المشتقات النفطية، محملاً دول التحالف العربي والأمم المتحدة مسؤولية الوفيات اليومية بسبب الوضع الصحي المتدهور نتيجة منع دخول سفن الوقود.

    موسكو – سبوتنيك. ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تديرها "أنصار الله"، عن المتوكل، قوله إن "اليمن على أبواب كارثة صحية كبرى إذا استمرت دول العدوان في صلفها وتعنتها بمنع دخول سفن المشتقات النفطية".

    وأضاف "ندق ناقوس الخطر خاصة بعد توقف جزئي لثلاثة مصانع أكسجين الأمر الذي يعرض الآلاف من المرضى للوفاة خاصة الموجودين في غرف العنايات المركزة بمراكز العزل والمستشفيات وحضانات الأطفال وغيرها".

    وتابع: "أننا أمام جريمة يتحمل مسؤوليتها العدوان باحتجازه السفن النفطية والأمم المتحدة بصمتها".

    وأوضح أن "المستشفيات تعتمد على المشتقات النفطية كلياً في تزويدها بالطاقة لتشغيل الأجهزة الطبية والتشخيصية والعلاجية وتحريك سيارات الإسعاف والطوارئ ونقل الأطباء والمسعفين والعاملين الصحيين".

    واعتبر المتوكل "منع العدوان دخول المشتقات النفطية يعني الحكم بالإعدام على مئات الآلاف من المرضى"، و"يقوض عملية مواجهة فيروس كورونا بمراكز العزل في مختلف المحافظات".

    وتتهم جماعة "أنصار الله"، التحالف العربي باحتجاز ما يزيد عن 15 سفينة محملة بنحو 240 ألف طن من البنزين والديزل منذ 90 يوماً، ومنعها من الوصول إلى ميناء الحديدة الذي تديره الجماعة.

    الكلمات الدلالية:
    اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook