22:54 GMT12 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ترأس رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، اليوم السبت، في مكتبه برام الله، اجتماعا لقادة المؤسسة الأمنية حيث ناقش الاجتماع تشديد إجراءات السلامة نتيجة تصاعد منحى الإصابات بفيروس كورونا وانتشارها في كافة المحافظات خاصة محافظتي الخليل وبيت لحم.

    وقرر رئيس الوزراء الفلسطيني إعادة تفعيل لجان الطوارئ في كافة المحافظات والمدن والقرى والمخيمات ومنع التجمعات والجمهرة بما فيها الأعراس والحفلات وبيوت العزاء، بالإضافة إلى إغلاق المناطق المصابة.

    وقال أشتية في بيان نشرته وكالة "وفا" الفلسطينية للأنباء: "نتمنى من أهلنا في أراضي عام 1948 الامتناع عن زيارة البلدات الفلسطينية في الضفة لمدة أسبوع".

    واضاف اشتية "تم اصدار تعليمات لكافة الجهات المعنية لفرض عقوبات ومخالفات بحق المخالفين وعدم الملتزمين بتعليمات الطوارئ وبروتوكولات وزارة الصحة حول الوقاية والحد من انتشار "كورونا" والتعميم على كافة المواطنين والموظفين العموميين وأفراد المؤسسة الأمنية بضرورة الالتزام بشروط السلامة والوقاية".

    وتابع اشتية: "أوصى الاجتماع بأن يتم إغلاق القرى والمخيمات والمدن المصابة إغلاقا تاما مع ضرورة تعاون البلديات والمجالس القروية واللجان الشعبية لتطبيق كافة الإجراءات".

    وطالب رئيس الوزراء المواطنين الفلسطينيين التحلي بروح المسؤولية الفردية والجماعية.

    يشار إلى أن عدد المصابين الفلسطينيين بفيروس كورونا بلغ 1862 بينهم 11 حالتهم وصفت بالخطيرة. حسب وزارة الصحة.

    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook