17:13 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان على الإرادة القوية للحكومة الانتقالية لتحقيق السلام باعتباره الأولوية القصوى لها، حسب تعبيره.

    ووفقا لوكالة الأنباء السودانية"سونا" أكد البرهان خلال استقباله وفد الوساطة الجنوبية ووفد حركات الكفاح المسلح والحركة الشعبية شمال بالإضافة إلى حركة تحرير السودان، على استعداد مؤسسات الفترة الانتقالية لمعالجة كافة الاشكاليات، التي تواجه مجريات التفاوض.

    من جانبه أوضح مقرر الوساطة الجنوبية ضيو مطوك، في تصريح صحفي، أن الوفد قدم لرئيس مجلس السيادة تقريرا عن مفاوضات السلام التي استضافتها عاصمة دولة الجنوب جوبا وبعض العقبات التي واجهتها، مؤكدا أن المحادثات أفضت إلى نتائج طيبة.

    كما أكد مقرر الوساطة استعداد دولة جنوب السودان برئاسة الرئيس سلفاكير ايصال سفينة السلام في السودان إلى نهاياتها.

    إلى ذلك أكد ممثل حركات الكفاح المسلح محمد بشير عبد الله أبونمه أن زيارة وفد حركات الكفاح المسلح للخرطوم، تأتي لإبداء حسن النية وتطمين الشعب السوداني أنها تسعى جادة لتحقيق السلام، مضيفا أنهم عرضوا على رئيس مجلس السيادة بعض الملفات العالقة، التي تحتاج الي قرار سياسي من أعلى السلطة.

    وكان وفد الحكومة السودانية برئاسة الفريق خالد عابدين الشامي رئيس اللجنة الأمنية، ووفد حركات مسار دارفور قد واصلا في 14 يونيو/حزيران جلساتهما حول ملف الترتيبات الأمنية عبر تقنية الفيديو  كونفرنس بفندقي السلام روتانا بالخرطوم وكراون بجوبا بحضور الوساطة من دولة الجنوب.

    يشار إلى أن وفدي التفاوض كانا قد أعلنا مسبقا أن اتفاق السلام النهائي سيوقع في العشرين من الشهر الحالي.

    انظر أيضا:

    حميدتي وسلفاكير يبحثان الوضع في جنوب السودان
    بيان من جنوب السودان بشأن أنباء "منح مصر قاعدة عسكرية قرب إثيوبيا"
    الكلمات الدلالية:
    أطراف النزاع, تحقيق السلام, المجلس السيادي في السودان, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook