05:44 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الفرنسي، اليوم الأربعاء، إن ضم إسرائيل لأي أراض في الضفة الغربية المحتلة سيكون انتهاكا للقانون الدولي وستكون له عواقب.

    ونقلت وكالة "رويترز"، عن جان إيف لو دريان، قوله في جلسة برلمانية: "ضم أراض فلسطينية، مهما كانت مساحتها، من شأنه أن يلقي بظلال من الشك على أطر حل الصراع".

    وأضاف: "لا يمكن أن يمر قرار الضم دون عواقب ونحن ندرس خيارات مختلفة على المستوى الوطني وكذلك بالتنسيق مع شركائنا الأوروبيين الرئيسيين".

    وألمح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأسبوع الجاري، خلال جلسة مغلقة لأعضاء حزبه "الليكود ، إلى إمكانية تأجيل تنفيذ خطة الضم لأجزاء من الضفة الغربية، حيث كان من المتوقع الشروع بالخطة في الأول من يوليو/ تموز 2020.

    وتأتي هذه التطورات في ظل الموقف الفلسطيني والأردني الرافض للضم، والتهديدات الأوروبية بفرض عقوبات في حال أقدمت إسرائيل على خطوة أحادية الجانب، فيما لم تحسم الإدارة الأمريكية الموقف بشأن منح إسرائيل الضوء الأخضر للشروع بالضم في الأول من يوليو، وسط خلافات داخل الحكومة الإسرائيلية حول توقيت وحجم الضم.

    انظر أيضا:

    سفير جامعة الدول العربية لدى روسيا: "خطة الضم" تدمر فرص تطبيق حل الدولتين في المستقبل
    وفد أمريكي يبحث في إسرائيل خطة "الضم"
    "غير تاريخي"... وزير الدفاع الإسرائيلي يؤكد رفضه موعد خطة الضم الإسرائيلية
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook