21:54 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    مخطط ضم أجزاء من الضفة الغربية إلى إسرائيل (49)
    0 60
    تابعنا عبر

    قال رئيس الكنيست الإسرائيلي السابق، إبراهام بورغ، إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، هو من أوقف خطة "الضم"، لأنه الآن لم يعد مناسبا له.

    وأجرت صحيفة "IL fatto Quotidiano" الإيطالية، مساء أمس الجمعة، حوارا مع بورغ، الذي أكد أن ترامب هو من أوقف الضم، لأنه الآن لم يعد مناسبا له، ولم يعد لديه الوقت لمساعدة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على إنقاذ نفسه بضم الضفة الغربية وغور الأردن.

    وأوضح بورغ أن "ترامب ونتنياهو يملكهما جنون النرجسية، عديمي الضمير والأخلاقيات، مستعدان للانقلاب على أي شخص فقط لإنقاذ أنفسهما، والحفاظ على السلطة".

    وحول موعد تطبيق خطة "الضم" الإسرائيلية، أوضح رئيس الكنيست السابق، أنه "من الصعب للغاية، إن لم يكن من المستحيل، وضع توقعات حول سياسة الضم، لأنه لا توجد شفافية في هذه الخطة. لا أحد يعرف ذلك بالتفصيل".

    سبق أن أعلن نتنياهو، أكثر من مرة، أن حكومته ستضم 30% من مساحة الضفة الغربية، مطلع شهر يوليو الجاري.

    بدورها، أعلنت القيادة الفلسطينية، في التاسع عشر من مايو/ أيار الماضي، أن منظمة التحرير ودولة فلسطين في حل من جميع الاتفاقات والتفاهمات مع الحكومتين الأمريكية والإسرائيلية.

    الموضوع:
    مخطط ضم أجزاء من الضفة الغربية إلى إسرائيل (49)

    انظر أيضا:

    وزير إسرائيلي: نستغل وجود ترامب في تطبيق خطة "الضم"
    إعلام: إسرائيل وأمريكا تعلنان قرارات جديدة بشأن خطة "الضم"
    في ظل أزمة "الضم"... كم مرة غيرت إسرائيل حدودها السيادية منذ تأسيسها؟
    الكلمات الدلالية:
    مواجهات الضفة الغربية, الضفة الغربية, إسرائيل, الكنيست, ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook