20:12 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال الناطق باسم الخارجية العراقية أحمد الصحاف، إن "هنالك إمكانية لأن يلجأ العراق إلى مجلس الأمن الدولي لاستصدار قرار لإدانة الاعتداء التركي المستمر".

    ونقلت قناة "الميادين" اللبنانية، مساء اليوم السبت، على لسان الصحاف، ضرورة إجراء مضمون للحلول السياسية بين تركيا والعراق لتجاوز التصعيد العسكري أحادي الجانب.

    وأوضح الصحاف أن هناك ميزانا تجاريا بين العراق وتركيا وهو لصالح أنقرة، مضيفا: "قيمة الميزان التجاري بين العراق وتركيا تبلغ أكثر من 16 مليار دولار سنويا".

    وفي وقت سابق أعلنت وزارة الدفاع التركية عن عملية جوية جديدة، باسم "مخلب النمر"، استكمالا لعملية "مخلب النسر" التي بدأتها ضد حزب العمال الكردستاني شمال العراق.​ 

    فيما كشفت مصادر أمنية الشهر الماضي لصحيفة "يني شفق" التركية عن مساع تركية لإنشاء 3 قواعد عسكرية جديدة شمال العراق.

    ونقلت الصحيفة عن مسؤول تركي بارز، قوله إن القوات التركية "ستركز على منطقة سينات بعد عمليتها العسكرية في هفتنين شمال العراق، وستنشئ قواعد عسكرية على هذا الخط"، لافتا إلى أن الهدف من إقامة قواعد مؤقتة في المنطقة "هو منع عودة عناصر حزب العمال الكردستاني إليها".

    وسبق أن استدعت وزارة الخارجية العراقية السفير التركي لديها، وسلمته مذكرة احتجاج شديدة اللهجة داعية إلى الكف عما وصفته بـ"الأفعال الاستفزازية".

    انظر أيضا:

    عملية "مخلب النمر" التركية تعمق جراح العراق
    وزير الدفاع التركي وقادة الجيش في مركز "مخلب النمر" شمالي العراق... صور
    الدفاع التركية تعلن إطلاق عملية عسكرية جديدة في شمال العراق باسم (المخلب-النمر)
    الكلمات الدلالية:
    مجلس الأمن, العراق, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook