15:12 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    كشف الجيش الإسرائيلي عن الأسباب الحقيقية وراء إلغاء مناورة عسكرية ضخمة، كان مقررا إجراؤها في سبتمبر/ أيلول المقبل.

    أفاد الموقع الإلكتروني العبري "واللا"، أمس الأربعاء، بأن أسباب إلغاء مناورة عسكرية كبيرة يعزى إلى وجود أزمة ضخمة في الميزانية المالية، وكذلك لتفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، الذي يفرض قيودا على الحركة والمواصلات.

    وأكد الموقع العبري أن الحديث يدور عن مناورة عسكرية ضخمة كان سيستدعي الجيش في إطارها 10 آلاف من الجنود والضباط الاحتياط، كما كان سيشارك فيها آلاف الجنود النظاميين أيضا.

     وأوضح أن المناورة كان من المفترض أن تحاكي سيناريو قدرة الجيش الإسرائيلي على الانتقال من حالة الروتين والهدوء إلى الطوارئ والحرب المتعددة الجبهات، في ظل الدروس المستفادة من الأوامر القتالية والخطط العملياتية وخطة عمل الجيش لعام 2019.

    وأشار الموقع الإخباري العبري إلى أن هناك أزمة ميزانية تعاني منها إسرائيل، خاصة في ظل تفشي فيروس كورونا، خاصة وأنه يتم تجنيد عدد كبير من الجنود لمواجهة انتشار الفيروس في البلاد، منوها إلى أن تلك المناورة كانت ستكلف عشرات ملايين الشواكل.

    انظر أيضا:

    الجيش الإسرائيلي: إطلاق قذيفتين من غزة باتجاه إسرائيل
    جنرال إسرائيلي سابق يكشف فضائح جديدة عن جيش بلاده
    إسرائيل تعلن استعداد جيشها "بقوة كبيرة جدا" وتتوعد من يهاجمها بـ"أقسى ضربة"
    الجيش الإسرائيلي يبدأ تنفيذ قرار يتعلق بالخدمة الإلزامية
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, مناورة عسكرية, الجيش الإسرائيلي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook