16:02 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشف أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بهيئة المصل واللقاح المصرية، عن سبب تراجع أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في مصر.

    ونقل موقع "مصراوي" عن الحداد قوله إن تراجع الإصابات بكورونا يرجع إلى 3 تفسيرات، أولها هو الإجراءات الاحترازية التي اتبعتها الدولة الفترة الماضية لمواجهة الفيروس، وذلك بتطبيق التباعد الاجتماعي وتوفير الكمامات وإلزام المواطنين بارتدائها الفترة الماضية.

    وأضاف "الحداد"، في مداخلة هاتفية لفضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الاثنين، أن السبب الثاني هو وعي المواطن وامتثاله لهذه الإجراءات الاحترازية والوقائية من الفيروس، حيث أن المواطن عندما شعر بالخطر بدأ في ارتداء الكمامات وعمل تباعد اجتماعي في جميع المناطق، قائلًا: "الكمامة بقت شيء ضروري في حياتنا وأسلوب حياة، وهي الأهم لأن فيروس كورونا حتى الآن ليس له علاج محدد ولا يوجد حل سوى أن نقي أنفسنا".

    وتابع، أن السبب الثالث هو وصول الفيروس لذروته، ومن ثم تقل قوته في الفترة الحالية، فهو مثل أي مرض لتحوره وكونه أصبح أكثر ضعفا، موضحًا أنه كلما زاد الفيروس انتشارًا زاد ضعفًا وهي مقولة تنطبق على أي وباء في العالم وهو ما حدث في كثير من الدول الأوروبية ويحدث حاليًا في مصر.

    وجهت لجنة مكافحة فيروس كورونا المستجد، رسالة عاجلة لكل المصريين دعتهم فيها إلى مواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية الخاصة بمكافحة الفيروس المسبب لمرض "كوفيد - 19".

    ذكرت ذلك بوابة "أخبار اليوم" المصرية، اليوم السبت، مشيرة إلى أن الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا بوزارة الصحة، طالب المواطنين بالاستمرار في تطبيق الإجراءات الوقائية، وعدم التخلي عنها.

    انظر أيضا:

    وزير مصري يكشف حجم الإنفاق على العشوائيات
    سجن طبيب مصري 3 سنوات بتهمة إجراء عملية الختان لثلاث شقيقات
    مصر... كشف موعد انكسار الموجة الحارة
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, إصابات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook