14:57 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أكد وزيرا خارجية تونس والجزائر، اليوم الاثنين، على ضرورة التوصل لحل سلمي في ليبيا قائم على توافق بين الليبيين وعلى التصدي للتدخلات الخارجية.

    القاهرة - سبوتنيك. وأوضح وزير الخارجية التونسي نور الدين الري، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الجزائري صبري بوقدوم في تونس، أن "الطرفين أكدا على تطابق وجهات النظر في العديد من القضايا في مقدمتها الوضع في ليبيا".

    وتابع  الوزير التونسي: "للبلدين موقف محايد قائم على الشرعية الدولية والحل السلمي والتوافق بين الليبيين فقط، وقائم على التصدي لكل التدخلات الخارجية"، مؤكدًا أنه "ليس لتونس والجزائر أي أجندة في ليبيا".

    من جانبه قال بوقدوم: "لن يهنأ الجزائريون ولا التونسيون إلا بعودة السلم إلى ليبيا ودون وجود أي تدخل خارجي".

    وحسب بيان لوزارة الشؤون الخارجية فإن زيارة بوقادوم إلى تونس ستكون فرصة لمواصلة المباحثات مع الجانب التونسي حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات بما في ذلك التحضير لزيارة الدولة المنتظر أن يقوم بها السيد رئيس الجمهورية إلى تونس.

    وأضاف البيان أن "الزيارة ستتناول المحادثات مع المسؤولين التونسيين حول تطورات الأوضاع في المنطقة".

    انظر أيضا:

    الجزائر: لدينا علاقات مهمة ومخلصة مع تركيا ونأمل إجراء انتخابات نزيهة في ليبيا
    دعوة مغربية لتشكيل فريق عربي مصغر لتسوية الأزمة الليبية
    الكلمات الدلالية:
    رفض, التدخل الأجنبي, تونس, الازمة الليبية, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook