11:45 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت صحيفة كويتية النقاب عن تفاصيل جديدة بشأن قضية "الصندوق السيادي الماليزي"، التي تُتهم بالضلوع فيها شخصيات بارزة، منهم الشيخ صباح جابر المبارك، نجل رئيس الوزراء الكويتي السابق.

    ونقلت صحيفة "القبس"، مساء أمس الخميس، عن مصدر مطلع، أن التحقيقات توصلت إلى ما وصفتها بـ"أمور خطيرة" فيما يتعلق بأعمال المتهمين، وكيفية الحصول على المناقصات التي جرى من خلالها غسل الأموال.

    وأظهرت التحقيقات تسمية المتهمين شركة لهم بـ "طريق الحرير"، حتى يوهموا الشركات في ماليزيا والصين بأنهم تابعون لمشروع الحرير، المزمع إقامته ضمن خطة الكويت التنموية، الذي رصدت الحكومة الكويتية لميزانيته مليارات الدنانير. 

    وأشارت التحقيقات إلى أن المتهمين لم ينفذوا أي أعمال لمشاريع حكومية، ومن الواضح أنهم كانوا يوهمون الشركات الأخرى والمتعاملين معهم بأن لهم صفة حكومية. 

    وأكد المصدر المطلع أن القضية كبيرة جدا، وليست جريمة جنائية عادية حتى ينتهى منها بسرعة.

    ويشار إلى أن قضية "الصندوق السيادي الماليزي" أثارها نواب ومتابعين كويتيون، في مايو/آيار الماضي، حيث تورطت شخصيات كويتية ومؤسسات في صفقات غير مشروعة مرتبطة بمشاريع خارج البلاد.

    انظر أيضا:

    وزير الخارجية الكويتي ونظيره الفرنسي يبحثان العلاقات الثنائية وقضايا المنطقة
    انتحار نزيل في سجن كويتي... والتحقيقات تكشف مفاجأة
    "لا أحد فوق القانون في الكويت"... أمر بضبط صباح جابر المبارك في قضية "الصندوق الماليزي"
    رئيس مجلس الأمة يكشف حقيقة تدهور الحالة الصحية لأمير الكويت
    الكلمات الدلالية:
    الصين, طريق الحرير, ماليزيا, الكويت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook