06:50 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الصحفي والمحلل السياسي اليمني، أكرم الحاج، إن "المرحلة الصعبة التي يشهدها اليمن في ظل مباحثات بين أطراف الصراع ومحاولة مارتن غريفيث حلحلة الوضع في اليمن لن تؤدي إلى تحقيق أو تشكيل لجنة دولية للتحقيق فيما يخص الغارة التي استهدفت أطفالا ونساء بمحافظة الجوف اليمنية".

    واستبعد الحاج في تصريحات لـ"راديو سبوتنيك"، الأمر بشكل كبير ووصف الأمر بأنه "مناورة سياسية من مارتن غريفيث في سبيل أن تسير التسوية السياسية كما يريدها على اعتبار أن هناك مؤشرات أنها في مرحلتها الأخيرة ولذلك لن تتغير الأمور كثيرا".

    وشدد على أن "الشارع اليمني والساسة لا يعلقون أمآلا على الأمم المتحدة التي يعتبرونها دمية بيد القوى الكبرى المسيطرة على القرار لذلك هي أصبحت أضحوكة حتى بالنسبة للمواطن البسيط لأننا كثيرا ما سمعنا عن قرارات وإدانات ولجان تحقيق ولكن تتبخر تلك القرارات والتوجهات بعد أن تدخل المنحى السياسي".

    وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث قد دعا إلى إجراء تحقيق نزيه في ضربات جوية أودت بحياة 11 مدنيا على الأقل في محافظة الجوف، قائلا إن تجدد العنف يعقد الجهود التي تقودها المنظمة الدولية لإنهاء الحرب الدائرة منذ 5 سنوات.

    وقال غريفيث في تغريدة على تويتر "نستنكر الضربات الجوية أمس في الجوف... ينبغي إجراء تحقيق شامل ويتسم بالشفافية" واصفا الهجمات على المدنيين بأنها بغيضة.

    وفي السياق، صرح التحالف العربي بقيادة السعودية في اليمن، الذي يقاتل جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) بأنه يحقق في تقارير بشأن مقتل مدنيين بهجوم الأربعاء الماضي في منطقة حجة قبل أيام.

    انظر أيضا:

    إيران: الدول الداعمة للسعودية تسليحيا متواطئة في جرائم حرب ضد اليمنيين
    اليمن... المبعوث الأممي يدعو إلى تحقيق شامل وشفاف في ضربة جوية أوقعت ضحايا في الجوف
    القوات المشتركة اليمنية تعلن ضبط قارب محمل بكميات من الذخيرة في البحر الأحمر
    إيران تدين قصف التحالف العربي لحفل زفاف في الجوف اليمنية
    الكلمات الدلالية:
    تحقيقات, مارتن غريفت, الأمم المتحدة, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook