13:44 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    بحلول منتصف ليل اليوم، الجمعة، تدخل الانتخابات التشريعية في سوريا مرحلة "الصمت الانتخابي" تمهيدا لانطلاق عمليات التصويت في اليوم التالي، الأحد 19 يوليو/ تموز.

    شهدت الماكينات الانتخابية خلال الساعات الأخيرة تطورات درامية بعدما أعلن العديد من المرشحين البارزين انسحابهم، وبينهم رجال أعمال من الصف الأول في سوريا، كما تخلل الحملات الانتخابية في العاصمة دمشق منافسات شديدة واستنفار كبير على الوسائل الإعلانية، الأمر الذي ترجم ارتفاعا في أجور الإعلان إلى حد كبير.

    كما أعلنت القيادة المركزية لحزب البعث، ذو الأغلبية في المجلس ضمن دورته المنتهية، سلسلة من العقوبات التي طالت بعض قياداته المحلية بسبب نشاطهم لصالح مرشحين من خارج القوائم الحزبية.

    الانتخابات النيابية السورية
    © Sputnik . Mohammad Damour
    الانتخابات النيابية السورية

    قال الصحفي (البعثي) يونس خلف أن 3 أمور لافتة سبقت الساعات الأخيرة للانتخابات، كانسحاب عدد من الشخصيات البارزة من قطاع المستقلين، والدفع داخل البعث للاستقواء بالرصيد الحقيقي لكل مرشح كمفتاح للنجاح، كما غمز "خلف" من قناة ما وصفه بـ "نشاط واضح على الفيس بوك من قبل بعض الرفاق البعثيين ولا سيما من هم في مواقع قيادية في الشعب الحزبية والفروع لصالح قوائم الوحدة الوطنية بعد قرار القيادة بإعفاء بعض القيادات ممن ينشطون للمستقلين".

    • الانتخابات النيابية السورية
      الانتخابات النيابية السورية
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • الانتخابات النيابية السورية
      الانتخابات النيابية السورية
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • الانتخابات النيابية السورية
      الانتخابات النيابية السورية
      © Sputnik . Mohammad Damour
    1 / 3
    © Sputnik . Mohammad Damour
    الانتخابات النيابية السورية

    ونقل مراسل "سبوتنيك" أنه من المتوقع أن تشهد الانتخابات يوم الأحد منافسات حامية بين وكلاء المرشحين الذين يتجمعون أمام مراكز التصويت ويخوضون مع المواطنين المنتخبين سجالات تشبه إلى حد بعيد اللحظات الأخيرة من (مسابقات الجمال) التي يتم خلالها استعراض جدوى اختيار مرشح عن آخر.

    ويقول المرشح محمد يامن الرباط: إن "النشاط الأكثر جدوى لأي مرشح يتركز في يوم الانتخاب وعلى الصناديق، فهي اللحظة التي سيقرر فيها المواطن الإدلاء بصوته لصالح قائمة المرشحين".

    الانتخابات النيابية السورية
    © Sputnik . Mohammad Damour
    الانتخابات النيابية السورية

    وأكد الرباط أنه "رفع خلال حملته الانتخابية شعارات العدالة ومكافحة الفساد والرشاوى ومناصرة حقوق المرأة، وهذه الشعارات، في الواقع، تعد قاسما مشتركا بين غالبية المرشحين المستقلين".

    وشهدت بعض المحافظات انتقادات جماهيرية لاذعة للإسراف في الحملات الإعلانية وخاصة تلك التي تتم عبر إقامة "المضافات" في ظل الحصار الاقتصادي على البلاد، والمضافات عبارة عن خيم يستقبل فيها المرشحون المواطنين لعرض برامجهم، إلا أنها عادة ما تتحول إلى ما يشبه المطاعم ودور الحفلات والغناء التي يتم خلالها توزيع المأكولات والحلويات الشامية العريقة وباهظة الثمن.

    ومن المرجح أن يحظى حزب البعث وحلفائه ضمن قائمة (الوحدة الوطنية) بحصة الأغلبية من المقاعد النيابية، وهذه القائمة تضم تحالفا لـ 8 أحزاب وطنية ضمن (الجبهة الوطنية التقدمية)، فيما سيتركز التنافس على بقية المقاعد بين عدد من القوائم والمرشحين المستقلين، كقوائم (عز الشام) و(الياسمين) و(دمشق) وغيرها..

    وتخلل الانتخابات التمهيدية الداخلية التي أجراها حزب البعث تجاذبات شديدة بعدما قررت قيادته المركزية إشراك قواعده في الاختيار المباشر لمرشحي قائمته الانتخابية.

    وإلى جانب حزب البعث العربي الاشتراكي، تضم قائمة (الوحدة الوطنية) تحالفا عريضا يتكون من أحزاب الاتحاد الاشتراكي العربي، الحزب الشيوعي السوري، حزب العهد الوطني، الحزب الشيوعي السوري الموحد، حزب الاتحاد العربي الديمقراطي، الحزب الوحدوي الاشتراكي الديمقراطي، حزب الوحدويين الاشتراكيين، الحزب السوري القومي الاجتماعي.

    الكلمات الدلالية:
    دمشق, انتخابات مجلس الشعب, مجلس الشعب, مجلس الشعب السوري, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook