08:31 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الكاتب والمحلل السياسي التونسي، شاكر الشرفي، إن "الكتل السياسية في البرلمان التونسي قدمت أسماء مرشيحها لرئاسة الحكومة بعد استقالة إلياس الفخفاخ".

    ولفت، في تصريحات لراديو "سبوتنيك"، إلى أن "حركة النهضة قدمت أسماء "خيم التركي وفاضل عبد الكافي"، فيما قدم قلب تونس "فاضل عبد الكافي"، وقدم ائتلاف الكرامة "منجي مرزوق".

    وأشار الشرفي أن "التكتل الآخر قدم بعض الأسماء التي تراها مناسبة وهناك أسماء أخرى أشهرها الحبيب كشو الذي قدمه الاتحاد التونسي للشغل ويحظى أيضا بثقة الرئيس".

    وأوضح الشرفي أن "الدستور يعطي الحق للرئيس باختيار رئيس الحكومة حتى من خارج دائرة المقترحات ولكن ما نراه صالحا هو أن يختار شخصية توافقية بين جميع الاحزاب والتكتلات السياسية".

    وقدم رئيس الحكومة التونسية، إلياس الفخفاخ، استقالته في 15 يوليو/ تموز الجاري، إلى رئيس الجمهورية قيس سعيّد، وذلك بعد تحرك من حركة النهضة من أجل سحب الثقة من رئيس الوزراء.

    في بيان لرئاسة الحكومة التونسية، أرجعت الاستقالة لتجنيب البلاد مزيدا من الصعوبات، ومن صراع المؤسسات و"حتى يفسح طريقا جديدة للخروج من الأزمة، كما عبر أنه سيواصل تحمل مسؤولياته كاملة".

    وحذر الفخفاخ "من الإضرار بأمن البلاد أو بمصالحها الحيوية، من كون القانون سيطبق عليه دون أي تسامح ودون استثناء لأي كان".

    انظر أيضا:

    تونس... هل تتفق الأحزاب السياسية على بديل للفخفاخ قبل انتهاء المهلة
    الرئيس التونسي يصف الأزمة السياسية الحالية بأنها أخطر اللحظات في تاريخ البلاد منذ الاستقلال
    تونس: نواب الدستوري الحر يواصلون الاعتصام لتنحية الغنوشي
    "النهضة" التونسية ترد لأول مرة على تصريحات الفخفاخ وتتوعده بالسجن
    الكلمات الدلالية:
    أخبار تونس, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook