22:17 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن قائد الدفاع الوطني في مدينة السقيلبية في ريف حماة السورية، نابل العبد الله، عن مبادرة لبناء مزار في المدينة يحمل اسم آيا صوفيا، فيما جاء ذلك بعد أيام قليلة من إقامة صلاة الجمعة في الكاتدرائية التاريخية في مدينة إسطنبول التركية.

     

    دمشق - سبوتنيك. وقال العبد الله، في تصريح لوكالة سبوتنيك: "البناء هو عبارة عن كنيسة رمزية صغيرة المساحة لا يتجاوز طولها 4 أمتار وعرضها 4 أمتار، أي عبارة عن مزار صغير لإظهار صورة سوريا الحقيقية كونها مهد للتعايش والحضارات والثقافة خاصة بهذه المدينة التي استقبلت أكثر من 4000 لاجئ من إدلب (شمال غرب سوريا) الذين هربوا من وجه الإرهاب".

    وهاجم العبد الله الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، متهما إياه بحمل أفكار تناقض قيم التسامح والوطنية، والعودة للتاريخ العثماني الملئ بالدماء، مشددا على أن "أردوغان، الذي يريد دخول الاتحاد الأوروبي، وهو نفسه الذي قصف مدينتنا السقيلبية بـ 7000 صاروخ ما أدى إلى مقتل 160 شخصا".

    وأوضح عبد الله أن "الكنيسة أو المزار المقرر بناؤه لا يشبه آيا صوفيا إلا بالاسم. وستبنى في أرض تعود ملكيتها له وبجهد فردي" .

    واستطرد قائد الدفاع الوطني بمدينة السقيلبية، قائلا: "عضو  مجلس الدوما الروسي، فيتالي ميلونوف سمع بالفكرة وأعلن دعمه لها، وشجعها كما بارك هذه الخطوة البطريرك، يوحنا العاشر يازجي بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس، والبطريرك إفرام الثاني بطريرك السريان للروم الأرثوذكس، وبطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا".

    وأضاف: "نحن في هذه المدينة المتاخمة للإرهاب والتي استطاعت بفضل التضحيات ومساعدة الجيش السوري الحفاظ على لونها كما حافظت باقي الأطياف السورية على الاستمرار بالحياة الطبيعية".

    وختم عبد الله بالقول إن "تاريخ إنهاء العمل بالكنيسة سيتزامن مع تاريخ تحويل، أردوغان إلى مسجد لتصبح ذكرى سنوية إضافة إلى أننا سنقيم فيها صرحا لشهداء المدينة والشهداء الروس في سوريا".

    ويوم الجمعة الماضي، رفع الرئيس التركي الأذان في آيا صوفيا، حيث أقيمت صلاة الجمعة الأولى منذ عام 1934.

    جاء ذلك بعدما ألغت المحكمة الإدارية العليا في تركيا، في 10 تموز/يوليو الجاري، مرسوم مؤسس الدولة التركية الحديثة. وعقب قرار المحكمة مباشرة وقع الرئيس أردوغان مرسومًا بتحويل المتحف إلى مسجد وبدء صلوات المسلمين هناك.

    ودعت عدة دول أنقرة للتراجع عن القرار. ويوم الجمعة، اعتبرت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية أن قرار تحويل كاتدرائية "آيا صوفيا" من متحف إلى مسجد، قرار متسرع وذو دوافع سياسية.

    انظر أيضا:

    "يوم تاريخي"... عمران خان يهنئ أردوغان بإعادة فتح آيا صوفيا للصلاة
    إسبانيا: آيا صوفيا يجب أن تظل جزءا من التراث المشترك للبشرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook