10:40 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    قال سفير روسيا لدى بيلاروس، دميتري ميزينتسيف، إن المواطنين الروس المحتجزين في بيلاروس متعاقدون مع إحدى الشركات التجارية هناك، وأنهم اضطروا لقضاء وقت في أحد الفنادق بضواحي مينسك بسبب تأخرهم على طائرة كان يجب أن تقلهم إلى إحدى الدول.

    مينسك - سبوتنيك. وقال السفير الروسي للصحفيين، اليوم الخميس:

    "لقد اضطر المواطنون الروس للقدوم إلى فندق في ضواحي مينسك بسبب تأخرهم عن موعد إقلاع الطائرة، التي كان يجب أن تقلهم من مطار العاصمة مينسك إلى إحدى الدول".

    ووفقا للسفير، كان الروس المحتجزون يعتزمون السفر من العاصمة مينسك، يوم 25 تموز/يوليو، دون البقاء في بيلاروس لوقت طويل، ثم بعد ذلك العودة بعد فترة طويلة إلى موسكو من دولة أخرى. وأشار السفير إلى أن "سبب قدومهم إلى بيلاروس هو تعاقدهم مع إحدى الشركات المسجلة في بيلاروس، وكل منهم لديه عقد عمل مع هذه الشركة".

    وقال السفير الروسي للصحفيين: "وفقا لمعلومات، لم نتأكد منها بعد، قد يكون المواطنون الروس موظفي إحدى شركات الأمن الخاصة، التي تعمل في حراسة البنية التحتية للطاقة في الخارج، تنفيذا لالتزاماتها وفق عقد تجاري".

    انظر أيضا:

    لوكاشينكو: بومبيو تفهم مشاكل بيلاروس والقضايا العالقة مع روسيا ووعد بالمساعدة
    الكرملين يعلق على تقارير تتعلق بتوحيد روسيا وبيلاروس
    الرئيس البيلاروسي يؤكد نيته بحث مسألة إغلاق روسيا للحدود مع الرئيس بوتين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook