13:33 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قالت وزيرة الإعلام اللبنانية منال عبد الصمد، إن أضرار الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت، اليوم الثلاثاء، كبيرة وجسيمة، وأسفر عن وقوع مئات الجرحى وعشرات القتلى.

    وأضافت في تصريحات خاصة لوكالة "سبوتنيك": "حتى صوت الانفجار يفوق التصور أكثر من أي انفجار حصل في لبنان، وحجم الانفجار أظهر الأضرار المادية والجسدية التي طالت الأشخاص البعيدين حتى عن موقع الانفجار". 

    وتمنت عبد الصمد أن "لا يكون للانفجار أي بعد آخر وأن تتكشف الحقائق في وقت قريب". 

    وأشارت إلى أن المساعي تتكثف من أجل إنقاذ الجرحى والضحايا، لافتة إلى أن وزير الصحة ورئيس الحكومة طلبوا من المستشفيات تغطية استشفاء جميع المصابين على حساب وزارة الصحة ولاحقاً سيتم رصد الأضرار المادية إلا أن الأولوية للبشر قبل الحجر. 

    وحول أسباب وقوع الانفجار قالت عبد الصمد: "لا يمكن استباق الأمور لأن التحقيقات مستمرة، وهناك جلسة للمجلس الأعلى للدفاع ليتم توضيح بعض الأمور إلا أنه لا يمكن الآن استباق أي تحقيق". 

    وفي وقت سابق اليوم، وقع انفجار ضخم، في مخزن العنبر رقم 12 في  مرفأ بيروت، ما أسفر عن وقوع عشرات القتلى ومئات الجرحى. 

    وخلف الانفجار أضراراً جسيمة في الممتلكات والسيارات، وقامت قوات الأمن اللبنانية بعملية إخلاء للمتواجدين في مرفأ بيروت، خشية وقوع انفجار آخر نتيجة وجود سفينة محملة بمواد سريعة الاشتعال بالقرب من الانفجار. 

    وقال مدير الأمن العام اللواء عباس إبراهيم خلال تفقده موقع الانفجار، إن مصدر الانفجار هو حاوية تمت مصادرتها داخل مخزن بمرفأ بيروت، لافتاً إلى أن الحاوية موجودة في المرفأ منذ سنوات. 

    انظر أيضا:

    بوتين يرسل برقية إلى الرئيس اللبناني يعبر فيها عن تعاطفه مع أسر ضحايا تفجير بيروت
    وفاة الأمين العام لحزب "الكتائب" اللبناني بانفجار بيروت... صور
    أول زعيم عربي يعلق على انفجار بيروت
    مسؤول لبناني: انفجار بيروت نجم عن شحنة نيترات أمونيوم كانت تمر عبر لبنان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, بيروت, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook