20:30 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت وزيرة المهجرين اللبنانية، غادة شريم، أنه لم يكن هناك اعتراض من الوزراء على الإقامة الجبرية أو على فرض حالة الطوارئ عقب انفجار مرفأ بيروت.

    وقالت شريم في حديث مع هيئة "بي بي سي"، نقلته الوكالة الوطنية للإعلام، إنها تثق في لجنة التحقيق الإدارية وتأمل أن تستطيع الوصول إلى نتيجة خلال 5 أيام.

    ولفتت شريم إلى أن "الإقامة الجبرية ليست إدانة إنما إجراء احترازي، والقوى العسكرية من المفترض أن تحدد المعنيين بالموضوع ومجلس الوزراء لم يدخل بالأسماء".

    وأضافت: "من الطبيعي أن يحصل استفسار من الوزراء كما من كل شخص عن طبيعة الإجراءات التي سيتخذها الجيش في حالة الطوارئ، خصوصا أننا في لبنان نادرا ما مررنا بإعلان حال الطوارئ العسكرية، لذلك قرأنا كل المواد المتعلقة بالموضوع حتى نستوعب كل الإجراءات وصلاحية كل جهة وفي أي حدود".

    وأكملت: "لم يصل الأمر إلى حد التوتر والخلاف وخرج الجميع راضيا بعدما عرف كل طرف حدوده في الموضوع، وسيتم التنسيق بين وزارتي الدفاع والصحة في الأمور الصحية والمساعدات".

    وواصلت شريم: "انفجار بهذا الحجم بسبب الفساد والاستهتار لا يجب أن يمر مرور الكرام، والمطلوب منا أن نتخذ موقفا ونحدد المسؤوليات وممنوع التغطية على أحد وإلا فلنذهب جميعا إلى بيوتنا".

    وأتمت الوزيرة: "مجلس الوزراء ماض بالموضوع إلى النهاية، وكلنا ثقة بلجنة التحقيق الإدارية التي ستحدد المسؤوليات".

    انظر أيضا:

    شارك في ترميم مبان تراثية دمرتها الحرب...مهندس فرنسي بين ضحايا مرفأ بيروت
    وزير الدفاع الأمريكي يخالف ترامب بتصريح جديد عن انفجار "مرفأ بيروت"
    موقع لبناني ينشر أسماء السوريين الـ27 الذين قضوا في انفجار مرفأ بيروت
    الكلمات الدلالية:
    لبنان, بيروت, انفجار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook