21:36 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يستضيف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، نظيره الأمريكي دونالد ترامب، وزعماء سياسيين آخرين، اليوم الأحد في مؤتمر للمانحين عبر دائرة تلفزيونية تحت رعاية الأمم المتحدة، لجمع مساعدات طارئة من أجل لبنان بعد الانفجار الهائل الذي وقع في بيروت الأسبوع الماضي.

    وقد تحتاج إعادة بناء بيروت مليارات الدولارات. ويتوقع اقتصاديون أن يمحو الانفجار ما يصل إلى 25 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد، وذلك بحسب وكالة "رويترز".

    ويشعر كثير من اللبنانيين بالغضب من رد فعل الحكومة ويقولون إن الكارثة تسلط الضوء على إهمال نخبة سياسية فاسدة. واقتحم محتجون مقار وزارات في بيروت أمس السبت وحطموا مكاتب جمعية مصارف لبنان.

    وزار ماكرون بيروت يوم الخميس، وكان أول رئيس في العالم يفعل ذلك بعد الانفجار، ووعد الشعب اللبناني بأن المساعدات الإنسانية ستأتي لكنه شدد على الحاجة لإصلاحات سياسية جذرية لحل مشاكل البلاد وضمان دعم أطول أمدا.

    وقال للحشود التي استقبلته "أضمن لكم أن مساعدات (إعادة البناء) لن تسقط في أيد فاسدة".

    انظر أيضا:

    "ناسا" تنشر لقطة جوية تكشف حجم الضرر الناجم عن انفجار مرفأ بيروت... صورة
    "حفرة بعمق 43 مترا"... معلومات جديدة يكشفها فريق التحقيق الفرنسي بشأن مرفأ بيروت
    عون: المطالبة بالتحقيق الدولي في قضية مرفأ بيروت تهدف لتضييع الوقت
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, ماكرون, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook