01:04 GMT17 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    كشف المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والبيئة العراقية، سيف البدر، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الأربعاء، 12 آب/أغسطس، عن شرط استيراد اللقاح الروسي الأول في العالم ضد فيروس كورونا المستجد.

    وأوضح البدر، قائلا: "بحال ثبوت فعالية أي لقاح واعتماده بشكل علمي رسمي للاستخدام البشري، العراق سيكون من أول الدول التي تستورده بغض النظر عن أي مكان أو بلد أنتجه وتفعل استخدامه للمواطنين".

    وأكد البدر أن العراق متواصل مع كل الجهات العالمية حول موضوع اللقاحات، متداركا: "لكن هناك ضوابط وأي فقرة علاجية، وليس فقط اللقاحات، في حال اعتماد لقاح للاستخدام البشري، وتعتمده منظمة الصحة العالية، فإن العراق سيكون من أول الدول التي ستفعل استخدامه".

    وسجل العراق حتى الآن 156995 إصابة، و5531 حالة وفاة إثر فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، حسب الموقف الوبائي المعلن من قبل وزارة الصحة والبيئة العراقية، يوم أمس الثلاثاء 11 أغسطس/آب. 

    وقال الممثل الرسمي لمنظمة الصحة العالمية في روسيا، طارق يزاريفيتش، في إفادة صحفية يوم أمس الثلاثاء، إن منظمة الصحة العالمية على اتصال بالسلطات الروسية بشأن تقييم فعالية وسلامة أول لقاح مسجل ضد COVID-19.

    وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعلن عن تسجيل روسيا أول لقاح ضد فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" في العالم، معربا عن تطلعه في إطلاق الإنتاج الكمي للقاح الروسي ضد الفيروس التاجي في المستقبل القريب.

    كما أعلن وزير التجارة والصناعة الروسي، دينيس مانتوروف، في وقت سابق أيضا، أنه من المخطط أن تنتج روسيا عدة ملايين من جرعة لقاح فيروس كورونا شهريا بحلول عام 2021.

    ووفقا له، سيعتمد حجم الإنتاج على احتياجات نظام الرعاية الصحية. كما أنه من المتوقع بدء إنتاج أول لقاح محلي طوره المركز الوطني لبحوث علم الأوبئة والأحياء الدقيقة "غامالي" في شهر أيلول/ سبتمبر المقبل.

    انظر أيضا:

    اللقاح الروسي ضد فيروس كورونا... تفوق علمي كبير
    مركز "غامالي": لقاح كورونا سيتم اختباره على الأطفال من كل الأعمار
    ما الأخطر تطعيم اللقاح أم الإصابة بفيروس كورونا المستجد؟
    وزير الصحة الروسي يرد على الانتقادات الأجنبية المشككة بجودة اللقاح
    الكلمات الدلالية:
    العراق, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook