18:36 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نشر الموقع الرسمي لقوى الأمن اللبناني، اليوم الأربعاء، بيانا حول عدم إطلاق عناصر قوى الأمن الداخلي الرصاص المطاطي أو أي نوع آخر من الرصاص باتجاه المتظاهرين.

    وجاء في البيان: "يجري مؤخرًا تداول أخبار عبر وسائل الإعلام، ومواقع التواصل الاجتماعي، تزعم أنّ قوى الأمن الداخلي قامت بإطلاق الرصاص المطّاطي على المتظاهرين بطريقة غير قانونية، إضافةً إلى توجيه رسائل بهذا الخصوص -كان آخرها من نقابة الأطباء- تطلب من قوى الأمن الداخلي عدم استخدام الرصاص المطّاطي بوجه المتظاهرين، محذّرةً من خطره على الجزء العلوي من جسم الإنسان".

    ​وتابع: "في شهر كانون الثاني من العام الحالي، وخلال قيام متظاهرين بأعمال شغب، أصيب عدّة أشخاص منهم بالرصاص المطّاطي، ولم ننفِ وقتها هذا الأمر، وأوضحنا حيثيّات استخدام الرصاص المطّاطي بموجب بيان مفصّل صدر بتاريخ 21-1-2020، منذ ذلك الوقت، لم تُطلق قوى الأمن الداخلي -خلال التظاهرات وأعمال الشغب- الرصاص المطّاطي، ولا أيّ نوع آخر من الرصاص، وكذلك في خلال الأيّام الثلاثة الأخيرة".

    وختم البيان: "إنّ عناصر قوى الأمن الداخلي تقوم بواجباتها في حفظ الأمن والنظام، في سبيل حماية حقّ التعبير عن الرأي والتظاهر السّلمي، أمّا اللجوء إلى العنف وأعمال الشغب من قِبل المتظاهرين، فيتناقض مع مبدأ حريّة التعبير. كما أنّ رمي الحجارة والمفرقعات وقنابل المولوتوف باتّجاه العناصر، فإنّه لأشدّ خطرًا من استخدام الرصاص المطّاطي، في كثيرٍ من الأحيان، بحيث انّه خلال الأيام الثلاثة المذكورة، سقط لقوى الأمن الداخلي شهيد، وأصيب /128/ من عناصرها".

    انظر أيضا:

    موقف مؤثر لمسنة لبنانية بسبب ما فعله موظف في مركز الملك سلمان للإغاثة... فيديو
    صحيفة: انفجار مرفأ بيروت يفتح ملف العقوبات ضد مسؤولين لبنانيين كبار
    وزير الاقتصاد اللبناني يكشف حجم مخزون الطحين في بلاده
    الكلمات الدلالية:
    لبنان, بيروت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook