16:54 GMT01 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 42
    تابعنا عبر

    أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، بأن السلام لن يتحقق إلا بانتهاء "الاحتلال الإسرائيلي"، وأضاف قائلا: "لن نسمح لأي جهة بأن تتحدث باسمنا".

    وقال عريقات في تصريحات لقناة "الجزيرة": "أطلب من الأشقاء العرب دعوة الإمارات للتراجع عن هذه الخطوة".

    وأضاف "السلام يبدأ بإنهاء الاحتلال وليس بالتطبيع وتبادل السفارات".

    وتابع "الإمارات قطعت علاقتها معنا منذ 2014 وفوجئنا بالاتفاق مع إسرائيل".

    وأفاد "إذا كانت الإمارات دولة ذات سيادة تستطيع أن توضح لنا ما هي مصلحتها في عقد الاتفاق مع إسرائيل".

    وأشار إلى أن "اتفاق الإمارات مع إسرائيل دمر مبادرة السلام العربية وحقوق الفلسطينيين مجانا".

    وتسائل "ما الذي تجنيه الإمارات من المكافأة التي قدمتها إلى إسرائيل"؟

    ودعا عريقات الإمارات "للتراجع عن هذه الخطوة".

    واستطرد "طلبنا من جامعة الدول العربية عقد اجتماع عاجل لوزراء الخارجية لبحث الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي".

    عريقات: السلام يبدأ بإنهاء الاحتلال وليس بالتطبيع وتبادل السفارات.

    وأكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم أمس الخميس، التوصل لاتفاق تاريخي للسلام بين الإمارات وإسرائيل لتصبح أول دولة خليجية تطبع العلاقات مع الدولة العبرية والدولة العربية الثالثة بعد الأردن ومصر.

    وأعلن ترامب تفاصيل الاتفاق في تغريدة على حسابه بموقع تويتر، قبل أن يخرج بمؤتمر صحفي، قال فيه: "قبل بضع لحظات تحدثت مع رئيس الورزاء الإسرائيل بنيامين نتنياهو وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد وتوصلنا إلى اتفاق سلام تاريخي، اعتقد الكثيرون أنه مستحيل".

    وتابع: "بموجب الاتفاق ستكون العلاقات طبيعية بين البلدين وسيتبادلان السفارات والسفراء... هذه لحظة تاريخية تدعم اتفاق السلام بين الأردن وإسرائيل ويجمع شريكين قادرين على إحداث الفارق".

    بدوره أعلن ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، اليوم الخميس، عن الاتفاق مع رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب، ورئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو، على وقف خطة إسرائيل لضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة.

    أما رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فقد علق على هذا الاتفاق وقال: "إنه يوم تاريخي".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook