01:27 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أكمل معهد تاريخ الثقافة المادية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، العمل على إنشاء نموذج ثلاثي الأبعاد، فريد من نوعه لمدينة تدمر السورية، المدرجة على قائمة مواقع التراث الثقافي العالمي لليونسكو.

    وتم الآن نقل النموذج الرقمي الأكثر دقة وتفصيلاً في العالم للوضع الحالي إلى دائرة الآثار والمتاحف في الجمهورية العربية السورية لإمكانية ترميم المدينة في المستقبل باستخدام تقنيات جديدة.

    وتعمل مجموعة من الباحثين من المعهد على إنشاء نظام رقمي متكامل ثلاثي الأبعاد منذ عام 2016، بعد الهجوم الإرهابي وتدمير الآثار من قبل إرهابي تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا).

    وكان الخبراء الروس من بين الأوائل في العالم الذين أعلنوا الحاجة إلى حفظ النصب والحفاظ على البيانات المتعلقة به للأجيال القادمة، حيث تم إنجاز قدر هائل من العمل على مدار عدة سنوات.

    وبلغت المساحة الإجمالية للمسح 20 مترًا مربعًا، حيث تم التقاط أكثر من 55 ألف صورة جوية عالية الدقة وتتكون عناصر النموذج من 700 مليون نقطة تقريبًا.

    كما تم دعم الصور الجوية بصور أرضية لأهم معالم المدينة، خاصة تلك التي عانت من هجمات الإرهابيين.

    وحصل العلماء الروس على نماذج ثلاثية الأبعاد عالية الدقة للتضاريس والأجسام المعمارية، وأنشأوا خرائط تقويمية مفصلة، ودقتها المكانية أعلى بكثير من تلك الموجودة في صور الأقمار الصناعية. بفضل هذا، سيتمكن علماء الآثار والمتخصصون في إدارة التراث الثقافي من دراسة مخطط تدمر بالتفصيل مع إمكانية تكبير الصور بتفاصيل تصل دقة تصل إلى 3 سم.

    ويمكن الاطلاع على أنموذج ثلاثي الأبعاد من خلال الرابط التالي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook