07:08 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وصف الممثل الأعلى للشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، بياني الأطراف المتنازعة في ليبيا بشأن وقف العمليات العسكرية بالإيجابيين.

    بروكسل - سبوتنيك. وكتب بوريل على موقع تويتر: "أخبار مهمة وإيجابية من ليبيا عن وقف إطلاق النار واستئناف العملية السياسية".

    وتابع المسؤول في الاتحاد الأوروبي: "من المهم الآن أن يلتزم الطرفان ببيانيهما. يستحق الليبيون حلا سياسيا واستعادة الاستقرار والسلام".

    في وقت سابق من اليوم، أعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، وقفا فوريا لإطلاق النار وتعليق كل العمليات العسكرية في كافة الأراضي الليبية.

    ودعا المجلس في بيان له لانتخابات رئاسية وبرلمانية، في مارس/آذار المقبل، مؤكدا أن تحقيق وقف إطلاق النار يقتضي أن تكون سرت والجفرة منزوعتي السلاح.

    وأضاف البيان أنه "لا يجب التصرف في إيرادات النفط إلا بعد التوصل إلى ترتيبات سياسية جامعة وفق مخرجات مؤتمر برلين".

    وطالب بأن تكون المؤسسة الوطنية للنفط هي الوحيدة التي يحق لها الإشراف على تأمين الحقول والموانئ النفطية في جميع أنحاء ليبيا.

    مجلس النواب الليبي أكد إنه يسعى لتجاوز وطي صفحة الصراع والاقتتال، كما أنه يجب تفكيك الميليشيات لاسترجاع السيادة الوطنية الكاملة.

    ​وعُقد مؤتمر دولي حول ليبيا في برلين، في 19 يناير / كانون الثاني الماضي، بمشاركة روسيا والولايات المتحدة وتركيا ومصر وعدد من الدول الأخرى، بالإضافة إلى الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة. وكانت النتيجة الرئيسية للمؤتمر نداء من قبل المشاركين فيه لوقف إطلاق النار في ليبيا والالتزام بالامتناع عن التدخل في النزاع، مع مراعاة الحظر المفروض على توريد الأسلحة إلى الأطراف المتصارعة، وبالإضافة إلى ذلك، اقترح المشاركون في الاجتماع إنشاء لجنة لمراقبة لوقف إطلاق النار.

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تعلق على بياني السراج وعقيلة صالح بشأن وقف إطلاق النار في ليبيا
    أول زعيم عربي يعلق على وقف إطلاق النار في ليبيا
    الجامعة العربية تعلق على الإعلان المتبادل لوقف النار في ليبيا
    شيخ الأزهر عن اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا: خطوة على طريق السلام
    الكلمات الدلالية:
    أخبار ليبيا, أزمة ليبيا, ليبيا, أخبار الاتحاد الأوروبي, الاتحاد الأوروبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook