23:25 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    وصف رئيس المجلس الأعلى لمشايخ وأعيان قبائل التبو ببنغازي شرق ليبيا، المستشار علي بركة، اليوم الأحد، المجلس الأعلى للدولة في ليبيا بأنه "جسم غير شرعي"، مشيرا إلى أن كل "القبائل الليبية قررت وقف الحرب والجلوس على طاولة المفاوضات حفاظا على ليبيا من الدمار".

    وأوضح في تصريحات لـ"راديو سبوتنيك" أن "المشير خليفة حفتر تم تعيينه من قبل مجلس النواب المنتخب من قبل الليبيين"، وذلك ردا على تصريحات المتحدث باسم المجلس الأعلى للدولة الذي قال إن "أي حوار سياسي يجب أن يكون بين هيئات وشخصيات منتخبة".

    وشدد على أن "الجيش مهمته الحفاظ على أمن الليبيين وهو مؤسسة عسكرية بحتة وليس جسم سياسي"، موضحا أن "الحوار سيكون بين الأجسام السياسية وبين القبائل والمناطق الليبية".

    وكان المتحدث باسم المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، محمد بن نيس، أكد أن المجلس يرفض بشدة التفاوض مع القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر.

    يأتي ذلك بعد ساعات من إعلان البرلمان الليبي وحكومة الوفاق الاتفاق على وقف إطلاق النار وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في البلاد، وسط ترحيب دولي بالاتفاق.

    وشدد بن نيس على أن أي حوار أو اتفاق يجب أن يكون بين الهيئات المنتخبة فقط، ودعا إلى وقف التدخل الخارجي في ليبيا، مطالبا الدول المتداخلة في الملف الليبي باحترام قرارات مجلس الأمن الدولي.

    انظر أيضا:

    تركيا: كان أمام حفتر فرصة لم يستغلها ومصيره الهزيمة
    أول تعليق رسمي على مزاعم زيارة المشير خليفة حفتر إلى فنزويلا
    تقارير: فرنسا تدعم حفتر لأنها ترى فيه "حائط صد" أمام ‏الجماعات الإرهابية
    تركيا: فرنسا ادعت "واقعة السفينة" بعد خسائر حفتر وعليها أن تعتذر عن كذبها
    قطر تكشف 3 حلول لإنهاء الحرب في ليبيا "وتستثني حفتر"
    الكلمات الدلالية:
    البرلمان الليبي, خليفة حفتر, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook