13:22 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مستشار رئيس الوزراء السوداني، اليوم الجمعة، إن الشباب الذين صنعوا الثورة في السودان لم يجدوا حظهم في التمثيل على كافة المستويات التنفيذية والسيادية وحتى في مفاوضات السلام بين الأطراف السودانية المختلفة مما أحدث خللا في أرض الواقع.

    ونقلت وكالة الأنباء السودانية "سونا" عن جمعة كندة كدودة، مستشار رئيس الوزراء لشئون السلام، القول "إن هذه الثورة من صنيعة الشباب بالكامل ومستقبل السودان في يد الشباب".

    وتابع "دعونا نكون واقعيين، الحراك الشبابي الذي حدث أيام الثورة والشهداء من الشباب والشابات الذين قدمناهم لم يتم ترجمة هذه التضحيات الكبيرة في تمثيلهم بالمؤسسات الحكومية حتى الآن، هذا واقع رغم اعتراف الكل بدور الشباب".

    وأوضح "منذ بداية التفاوض كان واضح أن الكبار هم من تقدموا الخطوات، فبالتالي أصبح تمثيل الشباب ضعيف إلى حد ما، هذا بدوره أدى لنوع من التباعد بين الكتلة الشبابية الهائلة التي تحمي الثورة وما بين الجهاز التنفيذي بشقيه، ابتداء من مجلسي السيادة والوزراء وجود الشباب فيه أقل بكثير مقارنة بما قاموا من دور".

    كما ذكر أن "البرلمان المرتقب يجب أن يعالج هذه المسألة بشكل أكبر"، وفي الوقت نفسه أشار إلى أن "تشكيل الولاة ظهرت فيه أسماء شبابية بشكل قوي لقيادة عملية التحول السياسي والاجتماعي في السودان".

    انظر أيضا:

    السودان يعلن عن ارتفاع قياسي في منسوب مياه النيل
    السودان يعلن رسميا "الثمن" الذي طلبته أمريكا مقابل رفع اسمه من قائمة الإرهاب
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook