12:13 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 15
    تابعنا عبر

    تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي شريط فيديو لجندي إسرائيلي وهو يجثو على رقبة مسن فلسطيني مطروح على الأرض، أثناء احتجاج بالضفة الغربية المحتلة.

    وأفادت القناة العبرية الـ"13"، مساء اليوم الأربعاء، بأن جنديا إسرائيليا شوهد وهو يجثو على رقبة فلسطيني يبلغ من العمر 60 عاما، وبجواره جنود آخرين يصوبون السلاح في الهواء.

    ونقلت الصحيفة أن شريط الفيديو الذي تناقله الفلسطينيون علق عليه الجيش الإسرائيلي بأن المسن الفلسطيني هو متظاهر معروف بـ "التحريض والاستفزاز"، وأن "الفيديو الذي يظهر على مواقع التواصل الاجتماعي متحيز وله توجهات ولا يعكس الفوضى والعنف ضد القوة العسكرية الإسرائيلية التي سبقت اعتقال الفلسطيني المسن".

    وقال الجيش الإسرائيلي إنه يُحقق في الحادث الذي تعرض له الناشط الفلسطيني المعروف خيري حانون، وبأن قواته تعاملت بضبط النفس أثناء الاحتجاج.

    وتم تسجيل الفيديو أثناء احتجاجات فلسطينية، أمس الثلاثاء، للتنديد ببناء مستوطنات في بلدة شوفة القريبة من مدينة نابلس، مع الإشارة إلى أن المستوطنات غير مشروعة وفقا للقانون الدولي، ولكن إسرائيل تعترض على ذلك.

    ونقلت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية عن حانون قوله: "شارك في المسيرة عدد من كبار السن، معتقدين أن الجنود الإسرائيليين لن يهاجمونا، لكن اعتقادنا كان خاطئا. لقد هاجمونا مثل قُطّاع الطرق".

    ​وشبّه ما حدث له بما حدث للأمريكي، أسود البشرة، جورج فلويد الذي مات يوم 25 مايو/ أيار الماضي، بعدما جثا شرطي بركبته على رقبته لعدة دقائق في ولاية مينيابوليس، على الرغم من صراخه بأنه لا يستطيع التنفس. وأدى مقتله إلى اندلاع حركة احتجاجات لا تزال مستمرة.

    وقال حانون: "هذا ما شعرت به. أحسست أنه يخنقني". وقد أفرج عنه وعاد إلى بيته.

    انظر أيضا:

    إصابة جنديين إسرائيليين في عملية دهس بالضفة الغربية... صور وفيديو
    روسيا تعتبر تعليق إسرائيل لخطط ضم أراضي الضفة الغربية بعد الاتفاق مع الإمارات أمرا مهما
    مقتل فلسطينية في الضفة الغربية برصاص جنود إسرائيليين
    نتنياهو: لن أتنازل عن ضم أراض في الضفة الغربية
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook