00:35 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال محمد طي، أستاذ القانون الدولي والخبير في العلاقات الدولية، إن "عقوبات الولايات المتحدة على الوزراء اللبنانيين تعد نوعا من الإرهاب الدولي، تمارسه واشنطن بطريقة غير السلاح بل شكل من أشكال الحرب الناعمة تٌمارس على فئات معينة داخل لبنان".

    وتابع طي، في حديث لـ"راديو سبوتنيك"، أنه "بصرف النظر عن هذه الجهات اللبنانية لكنها تمثل شريحة واسعة من الشعب اللبناني ومنتخبة، ووفق القانون الدولي الولايات المتحدة تستطيع أن تشرع لنفسها داخل حدودها وليس للعالم، لكن واشنطن تتعامل وكأنها حكومة العالم تفرض سيطرتها وهيمنتها على الجميع".

    وأضاف أستاذ القانون الدولي:

    ما تفعله الولايات المتحدة تعديًا صارخًا على القانون اللبناني والخيارات السياسية للبنانيين، فضلًا عن تعديها المستمر على القانون الدولي كونه لا يسمح بالتدخل في سلطات الدول بهذه الطريقة حسب المادة 72 من ميثاق الأمم المتحدة، معتبرًا أن الحكومة الحالية لتصريف الأعمال وتعاني من حالة ارتباك، ما قد يجعل العقوبات مؤثرة على شكل الحكومة الجديدة في ظل وجود انقسام سياسي وتردي اقتصادي.

    كانت الولايات المتحدة قد أضافت عقوبات جديدة على لبنان بوضع وزيرين سابقين إلى القائمة السوداء واتهمتهما بتقديم دعم مادي ومالي لـ"حزب الله"، وحذرت من أنها بصدد اتخاذ مزيد من الإجراءات التي تستهدف الحزب.

    وقالت وزارة الخزانة الأمريكية إنها أدرجت وزير الأشغال العامة والنقل السابق يوسف فنيانوس ووزير المال السابق علي حسن خليل في القائمة السوداء لضلوعهما في الفساد واستغلال سلطتهما السياسية لتحقيق مكاسب مالية.

    وقال ديفيد شينكر مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى يجب أن تكون هذه رسالة ليس فحسب لمن يتعاون مع حزب الله ولكن أيضا لزعماء لبنان السياسيين".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook